روسيا ضد السعودية في إفتتاح بطولة كأس العالم 2018 و هزيمة غير متوقعة وأداء سعودي باهت

تبدأ بطولة كأس العالم بروسيا يوم الخميس القادم و الموافق 14 يونيو بحفل الإفتتاح يعقبه مباراة روسيا ضد السعودية وهي مباراة ضمن مباريات المجموعة الأولى، التي تضم بجوار المنتخبين السعودي و الروسي فريقي أوروجواي و مصر و اللذان يلتقيان في مباراة قوية يوم الجمعة في الثانية ظهراً، و يدخل الأخضر اللقاء بطموح كبير لتحقيق نتيجة طيبة تساعد الفريق على تخطي الدور الأول و التأهل لدور الستة عشر، حيث أن السعوديين يرون أن مباراة مصر هي الأسهل لهم في المجموعة تليها مباراة روسيا.

و برغم ذلك فإن الخبراء و النقاد يؤكدون أن حظوظ المنتخب الروسي أكبر بكثير في الفوز باللقاء من نظيره السعودي،
و قد كانت نتائج المباريات الودية الأخير للأخضر تشير إلى ذلك،
إلا أن مباراة ألمانيا الأخيرة و هزيمة السعودية بهدفين مقابل هدف أعطت الأمل نوعاً ما لأبناء المملكة لتحقيق نتيجة طيبة أمام روسيا،
خاصة وأن الماكينات الألمانية مرشحة أولى للفوز باللقب العالمي.

موعد مباراة روسيا ضد السعودية

تُقام المباراة على ملعب لوجنيكي الساعة الخامسة مساء بتوقيت القاهرة،
السادسة بتوقيت المملكة العربية السعودية وذلك يوم الخميس الموافق 14 يونيو 2018.

القنوات الناقلة لـ مباراة السعودية وروسيا

تنقل المباراة عدة قنوات مجانية و مفتوحة و لعل القناة الوحيدة المؤكد إذاعتها للقاء هي قناة ARD DAS ERSTE الألمانية،
و التي وضعت المباراة في جدول بثها المباشر و هذه القناة يمكن استقبالها على القمرين أسترا و الهوت بيرد من خلال الترددات التالية :

القنوات الناقلة لمباراة السعودية وروسيا

و هناك قنوات أخرى تركية و أفريقية إلا أنه لم يتم التأكد من ذلك حتى الآن،
و بمجرد أن تعلن تلك القنوات بشكل رسمي عن إذاعتها لمباراة روسيا ضد السعودية سوف نضع لكم تردداتها.

كما أن قنوات بن سبورت الرياضية القطرية و الحاصلة على حقوق بث مباريات بطولة كأس العالم 2018
سوف تنقل المباراة على الهواء بإستديو تحليلي ضخم يحوي العديد من النجوم،
و ذلك على قناتي بن سبورت إتش دي ماكس الأولى و الثانية،
وتابعونا قبل المباراة و أثنائها وبعد نهايتها فسوف ننقل لكم العديد من التفاصيل من قلب الحدث.

نهاية مباراة روسيا ضد السعودية

إنتهت المباراة بخماسية نظيفة لصالح المنتخب الروسي و أداء باهت ومخيب للأمال من السعوديين في مشهد لم يكن يتوقعه أحد حيث ظهر الأخضر في الملعب تائهاً وبدون ترابط بين خطوطه أو أي تكتيك واضح للعب و عجز فني من مدربه الأرجنتيني خوان أنطونيو ويكفي القول بأن المنتخب السعودي لم يصل تقريباً طوال المباراة في خطورة حقيقية على حارس مرمى منتخب روسيا.