منذ ساعات قليلة تقدم والد نجم كرة القدم محمد صلاح الحاج صلاح محروس غالي البالغ من العمر 56 عام، ببلاغ إلى المقدم وائل غانم رئيس مباحث قسم مدينة نصر يكشف من خلاله على سرقة مبلغ 30 ألف جنيه من سيارته التي كانت متواجدة أمام منزله، وبإنتقال النيابة لمعاينة مكان السرقة والسيارة تبين أنه لم يتم حدوث أي تلفيات في السيارة مما يدل على أنه تم فتحها بمفتاح، حيث لم يقم السارق بكسر زجاج أو أحد أبواب السيارة للقيام بجريمته وباستجواب المحيطين بمكان السرقة والتحقيق معهم تبين أن السارق هو حارس عقار يعمل في نفس المنطقة التي يسكن فيها والد النجم الكبير، ويعيش في الفيوم.

وقد اعترف السارق بجريمته مؤكداً أن ذلك تم باستخدام مفتاح مصطنع وأنه لم يكن يعرف أن تلك السيارة لوالد البطل محمد صلاح على حد تعبيره، وقد أعاد السارق المبلغ المسروق من السيارة بالكامل، ومنذ قليل قام والد اللاعب الشهير محمد صلاح بالعفو على السارق والتنازل عن البلاغ المقدم ضده وقد قامت النيابة بإخلاء سبيل السارق من سراي النيابة بعد تنازل الحاج صلاح عن ذلك البلاغ.

هذا وقد أشاد رواد مواقع التواصل الإجتماعي بموقف والد محمد صلاح مؤكدين أن ذلك ليس غريباً على تلك الأسرة، التي أنجبت نجم كبير مثل صلاح يتمتع بأخلاقيات عالية كما انه دائم فعل الأعمال الخيرية.