التخطي إلى المحتوى
اياكس يصنع التاريخ ويسحق ريال مدريد برباعية ويطيح به خارج دورى ابطال اوروبا

استطاع فريق اياكس الهولندي أن يحقق فوزا ثمينا على ريال مدريد فى قلب العاصمة الإسبانية مدريد ،وعلى ملعب سنتياجو بيرنابيو بأربعة أهداف مقابل هدف فى مفاجأة من العيار الثقيل ليخرج ريال مدريد حامل اللقب ثلاث مرات متتالية من بطولة دورى أبطال أوروبا .

أحداث المباراة

دخَل ريال مدريد مواجهة أياكس امستردام فى حالة نشاط ،وخاصة أن لقاء الذهاب انتهى بفوز الملكي بنتيجة 2-1،والمباراة على ملعبه سنتياجو بيرنابيو ووسط جماهيره، وأطلق  رافائيل فاران رأسية بعد عرضية لوكاس فاسكيز فى الدقيقة الخامسة.

استطاع أياكس أمستردام بإحراز الهدف الأول في الدقيقة السابعة عن طريق المغربي حكيم زياش الذي سدد من داخل منطقة الجزاء بعد تمريره دوسان تاديتش ،وتبدأ هيمنة الفريق الهولندي على المباراة.

حاول ريال مدريد التماسك والعودة لاقتناص التعادل ،ولكن دون جدوى فى ظل رغبة حقيقية من الفريق الهولندي فى السيطرة على وسط الملعب.

وفى الدقيقة 18 احرز البرازيلي دافيد نيريس الهدف الثاني للفريق الهولندي، ويزيد من معاناة جماهير ريال مدريد.

سيطر اياكس امستردام سيطرته على منتصف الملعب بعد الهدف الثاني ،واستطاع تاديتش صانع الهدف الأول من التلاعب بنجوم ريال مدريد .

فى الدقيقة 42 سدد بيل مرة قوية ارتدت من القائم الأيمن للفريق الهولندي لينتهي الشوط الأول بتقدم الضيوف بهدفين دون رد.

الشوط الثاني

فى بداية الشوط الثاني بدأ البطل هجوما قوياً لتفادى الكارثة ،وسيطر على منتصف الملعب وبدأ اللاعبون في التسديد على شباك اياكس من أجل تعديل النتيجة.

في الدقيقة 59 مر كريم بنزيمة من دفاع اياكس وسدد كرة قوية ،ولكنها جاءت جانب الشباك لتمر بسلام على الفريق الهولندي.

رغم تفوق ريال مدريد وسيطرته على مجريات اللقاء في الشوك الثاني الا أن الدقيقة 62شهدت إحراز الهدف الثالث للفريق الهولندي عن طريق تاديتتش صانع الهدفين الأول والثاني.

ازدادت مهمة ريال مدريد صعوبة بعد تأخرة بثلاثة أهداف ،ولكنه لم يستسلم واستطاع البديل أسينسيو من احراز الهدف الأول فى الدقيقة 70عن طريق تسديده قوية ليقلل الفارق إلى هدفين .

انتفض فريق اياكس امستردام ليحرز الهدف الرابع بعد دقيقتين فقط من إحراز الريال ،وفى الدقيقة 72سجل لاس شونة الهدف الرابع للفريق الهولندي ،ويصعد إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

موسم صفري للملكي

اصبح ريال مدريد بعد هذه الهزيمة الثقيلة ،وخروجه من دورى أبطال أوروبا على أعتاب موسم صفري من البطولات ،وخروجه من كأس إسبانيا على يد برشلونة،وابتعاده عن قمة الليجا بفارق 12نقطة عن برشلونة المتصدر.

 

 

← إقرأ أيضاً:


قد يهمك:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.