التخطي إلى المحتوى

اللاعب محمد أبو تريكة عاد من جديد إلى واجهة مواقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، و “تويتر” على شبكة الإنترنت بحُسن تصرّف منقطع النظير، حيث رفض الحصول على 50 ألف يورو أثناء مشاركته في مباراة نجوم العالم التي أقيمت يوم الجمعة الماضية ما بين منتخبي “نجوم العالم”، و “نجوم الكويت”.

التعليق الأول لابو تريكة بعد رفضه الـ 50 ألف يورو في مباراة الكويت قال فيه: “شرفٌ لي المشاركة في يوم عظيم، وحدث كبير في بلد شقيق هي الكويت، وتقديرًا لها ولسمو الأمير، ومواقفه العظيمة”.

اللقاء شارك فيه عدد كبير من نجوم الكرة العالمية مثل رونالدينيو، و لويس فيجو، وديفيد بيكهام، و ديل بييرو، وروبرتو كارلوس، وقال أحمد الطيب، المعلق الشهير إن أبو تريكة قام بموقف عظيم، وتصرف يدعو للفخر.

أبو تريكة
أبو تريكة

وأضاف الطيب خلال حسابه الشخصي على موقع “فيسبوك”: “على مسئوليتي .. مهرجان افتتاح استاد جابر بالكويت الذي شهد مشاركة نجوم العالم ديلبيرو، وبيكهام، وفيجو، وربيرتو كارلوس، ونستا، وسلجادو، وديكو، وشيفتشنكو، وكاراجار، والمدرب كابيللو، ونجوم منتخب الكويت ونجم مصر والعرب أبو تريكة شهد موقف عظيم، وتصرف يدعو للفخر من النجم أبو تريكة.

المباراة انتهت بفوز نجوم الكويت بأربعة أهداف مقابل اثنين، وصافح أبو تريكة الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير الكويت والتقط صورة تذكارية معه.

الحجز على أمواله في مصر
محبو اللاعب الشهير محمد أبو تريكة لم يتركوا الأمر يمرّ مرور الكرام بل أشادوا به وبأخلاقه، وعقدوا مقارنة بين دولتي الكويت، ومصر وقالوا إن النظام المصري الذي يرأسه الرئيس عبد الفتاح السيسي حكم -لأغراض سياسية – على أبي تريكة بالحجز على أمواله، بتهمة تمويل جماعة إرهابية “جماعة الإخوان المسلمين”، بينما في الكويت عرضوا عليه مبلغًا ضخمًا من المال لكنه فرق وهذا يدل على حُسن أخلاق أبو تريكة.

رفض طعن أبو تريكة 

يُذكر أن هيئة مفوضي الدولة بالدائرة الأولى برئاسة المستشار محمد الدمرداش قررت حجز طعن اللاعب محمد أبو تريكة، لاعب الأهلي الأسبق، في قرار التحفظ على أمواله الصادر من لجنة التحفظ على أموال جماعة الإخوان المسلمين لحين ورود التقارير والمذكرات خلال أسبوعين، حتى تكون متاحة لمَن يريد الإطلاع عليها.

أبو تريكة قد أقام دعوة قضائية أمام القضاء الإداري بمجلس الدولة يبدي إعتراضه فيها على التحفظ على أمواله، لإكتفاء تأسيسه على تحريات الجهات الأمنية.

واستند أبو تريكة في الطعن على أحكام سابقة قد أصدرتها محكمة القضاء الإداري ببطلان قرارات التحفظ على أموال بعض المدعين، لعدم تأسيسها على أحكام صادرة من محكمة الجنايات.

← إقرأ أيضاً:



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.