التخطي إلى المحتوى

الحمد لله رب العالمين الذي انعم علينا بنعمه الاسلام وأكرمنا وأباح لنا أكل الطيبات وحرم علينا الخبائث حتي لاتضر الإنسان حيث قال الله تعالي ( وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ) فا الكثير يسأل لما حرم الله تعالي أكل لحم الخنزير مع إنه هو الذي خلقه فنجد أن الله خلقه لسبب حيث يروي أن نبي الله نوح عندما أمره الله للخروج بالسفينه هو وأهله وياخذ من كل الحيوانات زوجين إثنين وأثناء سيرهم بالسفينه كانت الحيوانات تقضي حاجتها في السفينه مما تراكمت وعان منها هو وأهله مع طول السفر من رائحه مخلفات الحيوانات وضاقت بهم الحياه لعجزهم من التخلص منها فأمر الله نبيه نوح أن يضرب مؤخره الفيل فا أخرج منه خنزير وخنزيره ليقوم بتنظيف كل ما على السفينه من قاذورات الحيوانات لذا حرم الله أكله وقال تعالي ( قُلْ لا أَجِدُ فِي مَا أُوحِيَ إِلَيَّ مُحَرَّماً عَلَى طَاعِمٍ يَطْعَمُهُ إِلا أَنْ يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَماً مَسْفُوحاً أَوْ لَحْمَ خِنْزِيرٍ فَإِنَّهُ رِجْسٌ ).

لماذا حرم الله أكل لحم الخنزير.

فهل كل ماخلقه الله يأكل فخلق الله الخنزير لمهمات أخري غير الأكل خلقه الله تعالي ليجمع كميات الجراثيم التي تتكاثر في القمامه ليخلص الدنيا منها فمن أضرار أكل لحم الخنزير على الإنسان أنه يساعد على تكوين الدهون في الجسم ويسبب سرطان القولون والبروستاتا والثدي والدم كما تتسبب دهونه في الإصابه بالسمنه والكروسترول الضار وأمراض تصلب الشرايين وتناولها أيضا يتسبب بحدوث حساسيه في الجسم وقرحه المعده كما يصيب التهابات الرئه فدم الخنزير يحتوي على جميع الأوبئه والجراثيم والديدان مثل الدوده المفلطحه والشريطيه والاسطوانيه والشوكيه لذلك حرمه الله على الانسان.

والخنزير حيوان لاحم عشبي تجتمع فيه الصفات السبعية والبهيمية يأكل كل شيء وهو نهم كانس يكنس الحقل فيأكل القمامات والفضلات والنجاسات بشراهة وهو مفترس يأكل الفئران وغيرها كما يأكل الجيف وهو من الحيوانات السريعة النمو إذ تضع الخنزيرة وينمو حيث يكون وزنة اثنين كيلو جرام عند الولادة إلى أكثر من مائة كيلوجرام خلال مائتي يوم وسبب هذا النمو السريع هو زيادة كبيرة في الهرمونات المنمية للغدد التناسلية. 

 



التعليقات

  1. الدجاجاة تاكل فضلات الانسان وهي حلال والافعى مسمومة وهي حلال ببساطة يا اخي حرم الله اكل الخنزير لانه ديوث يرضى الفاحشة في اهله ومن اكل لحمه انتقلت اليه الديوثة.

  2. شنو سخافة النقل فيما يخص مؤخرة الفيل وطريقة خلق الخنزير والمعانات من جمع النفايات في السفينه؟ هل ان الله سبحانه لايعلم ماذا سيترتب على احداث الارض بحيث اذا حدثت مشكلة معينه يعمل على خلق كائن معين ليحل به المشكله الحادثه؟ بل ان الله عالم بما كان وسيكون وخلقه كامل متكامل …هذا من جانب ومن جانب اخر الخنزير هو اية من ايات خلق الله وعجائب خلقه وكل مايكتشف من قذارة طباع الخنزير هو اية لصحة القران الكريم ودقة فقه الاسلام للمسلمين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.