دعاء يوم التروية وسبب تسميته بهذا الإسم وسط تساؤل الحجاج عن متى يكون هذا اليوم
دعاء يوم التروية

يوم التروية هو اليوم الذي يأتي كل عام مرة واحدة في شهر ذي الحجة المبارك، حيث يسأل الكثير من الناس عن سبب تسميته بيوم التروية، وأيضاً يتساءل البعض عن دعاء هذا اليوم والذي يأتي قبل أيام عيد الأضحى المبارك، ففي هذا الموضوع سوف نتناول أجوبة كل هذه الأسئلة بإذن الله، ومتى يكون هذا اليوم وما الذي يجب أن تفعله في هذا اليوم، الذي يبحث الكثير من الحجاج ويتساءلون عن متى يحرم المتمتع يوم التروية وعن دعاء يوم التروية.

يوم التروية وسبب تسميته بهذا الإسم

دائماً ما يكون يوم التروية هو اليوم الثامن من شهر ذي الحجة المبارك، حيث سُمي هذا يوم التروية بهذا الإسم بسبب ما كان يفعله الحجاج، حيث كانوا يرتوون الماء من مكة ويأخذونه إلى منى، حيث كان الماء معدوماً في منى وبذلك يكفيهم حتى آخر أيام الحج، حيث يُقال أيضاً أنه تمت تسميته بهذا الإسم لأن الله أرى سيدنا إبراهيم مناسك الحج في ذلك اليوم، فمن بعض الأعمال المستحبة في يوم التروية أن يقوم الحجاج بالتوجه إلى منى وهو فى طريقه إلى عرفات، وإذا كان الحاج مفرداً يتوجه إلى منى بالإحرام.

دعاء يوم التروية
دعاء يوم التروية

دعاء يوم التروية والأعمال المستحبة في ذلك اليوم

دعاء يوم التروية الذي يتم الدعاء فيه به هو “اللهم هذه مني فأمنن بها على أوليائك وأهل طاعتك”، أما عن الأعمال المستحبة في يوم التروية هى الإكثار من الدعاء بهذا الدعاء، وأداء صلاة الظهر والعصر والمغرب والعشاء وصلاة فجر يوم عرفة اليوم التالي، وأيضاً التلبية أثناء التوجه إلى منى، وأن لا يقوم الحاج بالخروج من منى يوم التاسع من ذي الحجة إلا بعد بزوغ الشمس وذلك سُنة عن النبي صلى الله عليه وسلم.