ادعيه يوم عرفات 1439هـ-2018 من الكتاب والسنه النبوية وفضل صيامه
ادعيه يوم عرفات 1439هـ-2018 من الكتاب والسنه النبوية وفضل صيامه

ادعيه يوم عرفات 1439هـ – 2018 الذي بقي أيام قليه تفصلنا عنه، هي العشر الأوائل من ذي الحجة والتي يستحب فيها الكثير من الأعمال التي ترفع إلى الله عز وجل، ومنها الدعاء والصوم في هذه الأيام المباركة، حيث أن تلك الأيام وهى عشر ذي الحجة لها فضل كبير جداً، والتي سوف نذكرها لحضراتكم عبر السطور التالية من موضوعنا هذا اليوم بموقعنا موقع نجوم مصريه، كما نقدم لحضراتكم أيضاً مجموعه متنوعه وجميله جداً من ادعيه يوم عرفات أو يوم الوقوف بعرفات، والذي يعتبر من اهم أركان الحج، كما قال سيدنا ورسولنا الكريم سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم (الحج عرفه)، فنسأل الله العلى القدير أن يتقبل من حجاج بيت الله الحرام مناسكهم وحجهم، كما نسأله أن يكتب لنا ولمن لم يقف هذا العام على عرفات الحج العام المقبل بأذن الله تعالي.

ادعيه يوم عرفات
ادعيه يوم عرفات 1439هـ-2018 من الكتاب والسنه النبوية وفضل صيامه

ادعيه يوم عرفات :

اقرأ أيضاً:

الدعاء في يوم عرفات من الأمور الهامة جداً والضرورية، حيث أن الوقوف بعرفات وهو الركن الأعظم من مناسك الحج وهو من افضل الأيام في خلال العام، فيجب على كل مسلم أن يجتهد بالدعاء لما يشاء في هذا اليوم العظيم، الذي تفتح فيه أبواب السماء ويغفر للعباد سنه ماضيه وسنه قادمه لمن صام هذا اليوم، كما اخبرنا رسولنا الكريم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حينما قال:

فقد روى مسلم وغيره أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده. والحديث يدل بظاهره على أن صيام يوم عرفة يكفر ذنوب سنتين.

وننشر لحضراتكم الآن مجموعه من احب واجمل الأدعية التي يستحب الدعاء بها في يوم الوقوف بعرفات للحجاج وللصائمون، والذي له فضل كبير كما قال سيدنا محمد عليه افضل الصلاة والسلام:

وقد وصفَ النبيّ صلّى الله عليه وسلّم في الحديث الذي رواه التّرمذيّ بأنّ خير الدّعاء دُعاء يوم عرفة ونصّ الحديث :(خَيْرُ الدُّعَاءِ دُعَاءُ يَوْم عَرَفَةَ، وَخَيْرُ مَا قُلْتُ أَنَا وَالنَّبِيُّونَ مِنْ قَبْلِي: لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ المُلْكُ وَلَهُ الحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ).

ادعيه يوم عرفات
ادعيه يوم عرفات 1439هـ-2018 من الكتاب والسنه النبوية وفضل صيامه

 -رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ.

– رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ.

– رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا.

– رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا.

– رَبَّنَا وَلا تُحَمِّلْنَا مَا لا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلانَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ.

– رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ.

– رَبَّنَا إِنَّكَ جَامِعُ النَّاسِ لِيَوْمٍ لَا رَيْبَ فِيهِ إِنَّ اللَّهَ لَا يُخْلِفُ الْمِيعَادَ.

– اللهم إني أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى، اللهم يسرني لليسرى وجنبني العسرى، وارزقني طاعتك ما أبقيتني، أستودعك مني ومن أحبابي والمسلمين أدياننا وأماناتنا وخواتيم أعمالنا، وأقوالنا وأبداننا وجميع ما أنعمت به علينا”.

– اللهم انقلني من ذل المعصية إلى عز الطاعة، واكفني بحلالك عن حرامك وأغنني بفضلك عمن سواك، ونور قلبي وقبري، واغفر لي من الشر كله، واجمع لي الخير.

فيديو ادعيه يوم عرفات للشيح محمد حسان:

تسجيل نادر لخطبه الشيخ الشعراوي على عرفات 1976 :

 

دعاء الشيخ الشعراوي على عرفات :

فضل صيام يوم عرفات :

  • يكفّر صيامه السيئات، ويكثر من الحسنات للعام اللاحق والسابق، وهذا التكفير مرتبط بالصغائر وليس بالكبائر، لأنّ الكبائر لا تكفّر إلا بالتوبة، حيث قال سبحانه وتعالى: (إِنْ تَجْتَنِبُوا كَبَائِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ) [النساء: 31].

  • يباهي الله سبحانه وتعالى عباده في مشهد يوم عرفة، ويعتقهم من النار، يدخلهم الجنة.
  • يعتبر من أعظم الأعمال التي تقرّب إلى الله، كونه لا يدخله رياء لأنه من صيام التطوع.
  • يبعد وجه صاحبه عن نار جهنم، ويحجبه عنها، ويحاجج صومه عنه يوم القيامة.
  • يضمن محبة الله، وبالتالي يحظى بمكانة رفيعة حيث يوضع له القبول في السماء والأرض.
  • يكمّل النقص الحاصل من الفرائض في العبادة، مثل: الصوم، حيث إنّ صائم الفريضة قد يقع في مكروهات تنقص أجر صومه، فشرعت النافلة لسد ذلك النقص، وصوم عرفة يعتبر نافلةً، مما يضمن تكميل النقص.