التخطي إلى المحتوى

يبحث الملايين من المسلمون فى الدول العربية وجميع دول العالم عن أذكار النوم ليتلوها حتى ينعموا بنوم هادىء ومطمئن، فما أكثر من ضغوطات الحياة العصرية التى نعيشها والتي غلب عليها الطابع المادي وتوغل، وفى هذا العصر اصبح الملايين حول العالم مُصابون بالأرق والتعب وعدم القدرة على الفوز بنوم عميق وهادئ، ولكن المسلم الذى يتوكل على الله فى كل صغيرة وكبيرة يعلم أن الله قدر له رزقه قبل مولده وأن رزقه لن يأخذه غيره فيطمئن قلبه ولا يُصاب بمثل هذه الأمراض، ويعينه على ذلك مداومته على الأذكار والأذكار الاِسلامية فى حياتنا كثيرة ومهمة مثل أذكار الصباح وأذكار المساء وأذكار الصباح والمساء وغيرهم، ونوضح لكم اليوم خلال هذه المقالة أذكار النوم، فإلى نص المقال.

أذكار النوم
أذكار النوم

فوائد أذكار النوم

لأذكار النوم خاصة وللأذكار من حصن المسلم عموماً فوائد جمة فى حياة المسلم، فهي تجعله دائم الصلة بالله عز وجل كما تجعله منشغلً ومهموماً بدينه عن الغيبة والنميمة والتحدث فى شئون الناس، فالأذكار خير معين لكل مسلم فى حياته أن يمشى على الطريق المستقيم، ونوضح لكم بعض الفوائد التى تعم علينا جراء المداومة على جميع أذكار المسلم كالتالى:

  • جلب البركة فى الوقت والرزق والأولاد.
  • تُبعد الأرق والتعب وأمراض العصر النفسية عن كل مسلم.
  • تُبعد الوسواس من الشيطان.
  • تُساعد على زيادة التركيز وتنشيط الذاكرة.
  • تجعلك دائماُ فى معية الله.
  • الوقاية من شر العين والحسد.
  • التوكل على الله عز وجل فى كل أمور الحياة.

أذكار النوم

نوضح لكم أذكار النوم فقد جمعناها لك في نقاط حتى يسهل عليك قرائتها والمدوامة عليها كالتالى:

  • بِإسْمِكَ رَبِّـي وَضَعْـتُ جَنْـبي، وَبِكَ أَرْفَعُـه، فَإِن أَمْسَـكْتَ نَفْسـي فارْحَـمْها، وَإِنْ أَرْسَلْتَـها فاحْفَظْـها بِمـا تَحْفَـظُ بِه عِبـادَكَ الصّـالِحـين. (مرّة واحدة).
  • اللّهُـمَّ إِنَّـكَ خَلَـقْتَ نَفْسـي وَأَنْـتَ تَوَفّـاهـا لَكَ ممَـاتـها وَمَحْـياها، إِنْ أَحْيَيْـتَها فاحْفَظْـها، وَإِنْ أَمَتَّـها فَاغْفِـرْ لَـها. اللّهُـمَّ إِنَّـي أَسْـأَلُـكَ العـافِـيَة. (مرّة واحدة).
  • اللّهُمَّ عالِمَ الغَـيبِ وَالشّهادةِ فاطِرَ السّماواتِ وَالأرْضِ رَبَّ كُـلِّ شَيءٍ وَمَليـكَه، أَشْهدُ أَنّ لا إِلـهَ إِلاّ أَنْت، أَعوذُ بِكَ مِن شَرِّ نَفْسي، وَمِن شَـرِّ الشَّيْطانِ وَشِـرْكِه، وَأَنْ أَقْتَـرِفَ عَلى نَفْسي سُوءاً أَوْ أَجُرَّهُ إِلى مُسْلِم. (مرّة واحدة).
  • اللّهُمَّ أَسْلَمْتُ نَفْسي إِلَيْكَ، وَفَوَّضْتُ أَمْري إِلَيْكَ، وَوَجَّهْتُ وَجْهي إِلَـيْكَ، وَأَلْجَاْتُ ظَهري إِلَيْكَ، رَغْبَةً وَرَهْبَةً إِلَيْكَ، لا مَلْجَأَ وَلا مَنْجَى مِنْـكَ إِلاّ إِلَـيْكَ، آمَنْتُ بِكِتابِكَ الذي أَنْزَلْتَ وَبِنَبِـيِّكَ الذي أَرْسَلْتْ. (مرّة واحدة).
  • اللّهُـمَّ قِنـي عَذابَـكَ يَـوْمَ تَبْـعَثُ عِبـادَك. (3 مرّات).
  • سُبْحَانَ اللَّه. (33 مرّة).
  • الْحَمْـــدُ لِلّه. (33 مرّة).
  •  اللَّهُ أَكْبَــــرْ. (33 مرّة).
  • ” قل هو الله أحد “‏ و ” ‏قل أعوذ برب الفلق “‏ و” ‏قل أعوذ برب الناس‏ “‏ (3 مرّات).
  • أَعُوذُ بِاللهِ مِنْ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ “آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ ۚ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ ۚ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا ۖ غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ ﴿285﴾ لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ “.
  • أَعُوذُ بِاللهِ مِنْ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ “اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ”.

كيفية قراءة أذكار النوم

تُعد قراءة أذكار ما قبل النوم مهمة للغاية حتى تتمكن من نوم عميق بدون قلق وحتى أن تكون فى معية الله، وقد بحثنا عن أفضل الأوقات لقراءة أذكار النوم فوجدنا أنها تكون مُفضلة عند الإستلقاء على الفراش والإستعداد للنوم، ولكن لا حرج لمن يقرأها قبل الذهاب إلى الفراش، فالذكر يُمكن أن يُقال فى أوضاع الوقوف والقعود والإستلقاء.

    وفى نهاية مقالنا نود أن يكون المقال قد أجاب على كل أسئلتكم واستفساراتكم، ولأي سؤال فقط قم بترك تعليق بالأسفل وسنجيبك خلال ساعات



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.