التخطي إلى المحتوى
قصة “الحدادان الغبيان” قصص أطفال قبل النوم
قراءة القصص وعلاج تأخر النطق
  • كان في قديم الزمان يحكى أنه في بلدة في إحدى الأرياف الإسبانية كانت هذه من أجمل البلدات في هذا المكان فلقد يرحبوا بالضيوف ترحيبا كبيرا، وكانوا أكرم الناس ويساعدون بعضهم بعضا ويحبون بينهم ويتعايشون بينهم كذلك، وكان يعيش هناك إمبراطور الذي يحكم هذه أرياف، وكان قد اختر هذه البلدة لكونها جميلة وأهلها كرماء، وكان الإمبراطور يعيش في هذه البلدة بسعادة فقد مر عليه وقت طويل في هذه البلدة وعاش هو وعائلته في هذه البلدة.

 

وفي هذه البلدة أيضا كان هناك شخصان يعملان في الحدادة، يعملون كل يوم في مهنتهما الجميلة ويكتسبون فيها قوت يومهم، فقد يتميزون في البلدة بإتقان الحدادة، لكن أحدهما أكثر بخلا والأخر أكثر حسدا، لكن يمر عليهم الأيام بسعادة وهناء في هذه البلدة الجميلة.

قد يهمك أيضا :

_قصص أطفال مسلية و مضحكة قبل النوم

_قصص أطفال مكتوبة ومسلية قبل النوم

_أفضل قصص قصيرة للأطفال قبل النوم

 

وفي يوم من أيام البلدة جرى بينهم خصام فذهبوا إلى الإمبراطور ليقضي بينهم فجلسوا ينتظرون مجيئه ليقضي بينهم، فقد انتظروا مدة طويلة وبعدها جاء الإمبراطور فأخبر الوزير عن ماحدت لهذا الرجلين وأخبره كذلك أن الأول شخص حسود والأخر شخص بخيل، وكان الإمبراطور ذكيا فقال لهما : أطلبوا ماشئتم مني ولكن سأعطي للشخص الثاني أضعاف مايطلبه الشخص الأول، فبدأوا يتعاركون بينهم وقال أحدهم للأخر أنت الأول وقال الأخر لا أنت الأول، وبدأوا يتشجارون ويتعاركون، فقال لهما الإمبراطور إن لم تنتهوا سأقطعن رأسكم فقال أحد فيهم : لا ياسيدي خد اقطع عيني، فقل الإمبراطور فليكن ذلك فطلب الأول قطع أحد عينيه والأخر كل عيونه.

← إقرأ أيضاً:


قد يهمك:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.