خطورة غسل الدجاج قبل طهيه .. معلومات صادمة
خطورة غسل الدجاج

اكد عدد من خبراء سلامة الأغذية بعد دراسة تم نشر نتائجها بموقع “State food safty ” المعنى بسلامة الغذاء -على غير المتوقع- أن غسل الدجاج النيء قبل طهيه يعرضك لمخاطر كبيرة، وان الأفضل هو الطهي مباشرة، نظرا لعدة أسباب، لعل أهمها أن الجراثيم التي نظن أننا نتخلص منها بغسل الدجاج لا تتأثر بالغسيل أطلاقا، وان مثل هذه الجراثيم لا تموت إلا بتعرضها لدرجات حرارة عالية.

خطورة غسيل الدجاج النيء

لعل اخطر ما يعتري عملية غسيل الدجاج النيء، هو ما يسببه من انتشار للميكروبات والجراثيم التي يعتقد البعض انه يتخلص منها بالغسيل، بينما تؤدي عملية الغسيل إلى انتشار هذه الجراثيم والميكروبات في الأماكن التي يتم بها عملية الغسيل كالمطابخ، الأمر الذي يزيد من الخطر لسهولة انتشار الجراثيم في باقي الأطعمة الموجودة بالمطبخ.

أنواع الجراثيم التي تحملها اللحوم ألنيئه

تحمل اللحوم ألنيئه العديد من الجراثيم، لعل من أهمها السالمونيلا والليستيريا والكوليشيا، وهي تعد من الجراثيم الخطيرة التي تسبب العديد من الأمراض، مثل الحمى والانتفاخ وآلام البطن والأسهال الشديد، والقيء، وجدير بالذكر هنا أن جميع هذه الجراثيم لا تموت بالغسيل أو حتي النقع في محلول ملحي كما يعتقد البعض، وأنما الطريقة الوحيدة للتخلص منها هو بعد تعريضها لدرجات حرارة عالية، أثناء الطهي الجيد، فعلى سبيل المثال السالمونيلا تموت إذا تعرضت لدرجة حرارة أعلي من 74 درجة مئوية، ولذلك فإن افضل طريقة للتخلص من الجراثيم باللحوم ألنيئه هو طهيها جيدا.