التخطي إلى المحتوى

السكتة القلبية، هى اغلب تفسير حالات الموت المفاجىء ولا يعلم أحد ماسببها، وماعلاماتها حتى يحذر منها الشخص ويحاذر منها، لأنها تؤدى حتماً للموت فليس أمراض القلب أو من يعاني من مشاكل قلبية سوف تحدث له سكتة قلبية، فأي شخص سليم معافى تحدث له السكتات القلبية دون إنذار سابق .

وقد أكدت دراسة علمية أن هناك علاقة وثيقة بين من يوجد لديه شعر الأذن والسكتة القلبية، فقد أثبتت الدراسة الذى قام بها الدكتور “فرانك ساندرز” وفريقه البحثي دراسة في مجلة “نيو إنجلاند الطبية”، أن من يظهر شعر فى أذنه وتأخذ أذنه شكل متجعد فهى دليل على وجود الشريان التاجي بالقلب، وشكل الأذن هذه تسمى “علامة فرانك” الداله على حدوث ساكتة قلبية.

وقد تم عمل عدة دراسات وأبحاث على نهج دراسة فرانك، ومنها عمل أبحاث على أكثر من  43 رجلًا و20 امرأة، وهم من لديهم شعر فى أذنهم ومنهم من لديه أذن متجعد، وبالفعل ثبتت الدراسة أن أغلبهم لديه مشاكل بالقلب وشريان تاجي، وبذلك هم أكثر عرضه للموت بالسكتات القلبية.

وتم تشريح أكثر من 500 جثة كانت سبب وفاتهم السكتات القلبية، وتبين أن اغلبهم لديهم مشاكل صحية فى ” الطحال، السمنة، الصلع، ظهور شعر الأذنين، وطيَّات أو تجاعيد الأذن”، وبذلك بعد أكثر من دراسة وتطبيق أبحاث فعلية على الأحياء والأموات، أثبت تأن هناك علاقة وثيقة بين تجاعيد الأذن وظهور شعر بالأذن، بأمراض القلب والسكتات القلبية.



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.