من الواضح أن الصين قد قامت بتصنيع جميع المنتجات حتى ان الامر قد وصل بها الى انها اتجهت الى تصنيع بعض الاغذية الطبيعية ولكن عن طريق تقليدها بالكثير من المواد الكيميائية الخطيرة والتي قد تنهي حباة الانسيان وقد انتهى بها المطاف الى تصنيع البيض وتقليد البيض الطبيعي عن طريق استخدام مواد كيميائية مسرطنة وقد غزى هذا البيض بعض الاسواق العالمية والغربية .

لذلك فان الهند قد توجهت بنشر حملات توعية للتحذير من تداول هذا البيض وبعض الفحص اتضح انه يتم تصنيعه بواسطة كربونات الصوديوم وانواع خاصة من الالوان الصناعية الضارة بالانسان وبعض انواع الصمغ والجيلاتين الصناعي ومواد كيميائية اخرى ولكن السؤال الطبيعي الذي سيطرحه الجميع هو كيف نتمكن نحن كمواطنين من معرفة اذا ما كان البيض الذي بالاسواق بيض طبيعي صحي ام انه البيض الصيني الكيميائي؟

 

وللاجابة على هذا السؤال نقول انها تكمن في الملمس الخاص بقشرة البيضة حيس ان المقلدة تكون اكثر خشونة من الطبيعية كما ان صفار البيضة يختلط بسرعة بالبياض بمجرد وضعه بالاناء ،وايضا من العلامات المميزة له هو ان لو الصفار مختلف تماما عن اللون الطبيعي بالاضافة الى كبر حجم البيضة المقلدة عن البيضة الطبيعية.

 

وقد حذرت جميع الدول من تداول هذا البيض نظرا لخطورته الصحية على الانسان خاصة وان كثير من الدول تواجه ازمة اقتصادية في اسعار الدواجن والبيض.