التخطي إلى المحتوى
بالرغم من فوائد النعناع الكثيرة ألا انه له أضرار … تعرف على أضراره وفوائده
فوائد النعناع

المعروف عن النعناع انه له فوائد كثيرة، وفوائد النعناع عرفت منذ قديم الأزل وعرفها المصريون على مر العصور، واستخدم النعناع لعلاج الكثير من الأمراض، ولكن ما لا يعرفه الكثير من الناس هو أضرار النعناع لذلك سوف نتعرف في هذا المقال على فوائد النعناع وأضراره أيضا.

ما هو النعناع 

النعناع هو أحد النباتات العطرية الأكثر شعبية حول العالم، لذا فإنه يدخل في العديد من الاستخدامات، على رأسها تجفيف أوراقه وإضافتها للشاي ليضفي عليه نكهة مختلفة، كما انه له استخدامات طبية متعددة، لكن لكل شيء فوائده وأضراره، وعند الإفراط في استخدام النعناع ينتج عن ذلك العديد من المشاكل الصحية وهو ما سنتعرف عليه من خلال سطور هذا المقال فتابعونا.

أضرار النعناع

أن استخدام زيت النعناع وأوراقه بكمية طبيعية آمن تماما، ولكن هناك حالات معينة يمكن أن ينتج عنها أضرار جسيمة وذلك على النحو التالي:

  • تناول النعناع بهيئة الأقراص تؤدي إلى إضرار المعدة، لذا فإنه يجب مراعاة أن تكون أقراص النعناع مغلفة بطلاء معوي لتمتنع ملامسته مع المعدة، وينبغي أن لا يتم إعطائها للأطفال الأقل من ثماني سنوات.
  • تناول جرعات مرتفعة من المكملات الطبية المشتملة على النعناع، تؤدي إلى التعرض إلى آثار جانبية مثل التحسس أو الحرقة واحمرار البشرة وتقرحات فموية وصداع مستمر.
  • الإفراط في تناول المكملات الطبية المحتوية على النعناع خلال فترتي الحمل أو الإرضاع يؤدي إلى آثار جانبية غير معروفة.
  • زيت النعناع قد يتحول إلى مادة سامة إذا ما تم تناوله بكميات كبيرة.
  • في حال تناول زيت النعناع المغلف ووجود الإسهال فإنه يتسبب في حروق بالشرج.
  • قد يتسبب النعناع في وجود أضرار بالغة إذا كان من يتناوله مصابا بحصوات في المرارة.
  • يؤدي منتجات النعناع إلى أعراض جانبية خطيرة في حال عدم تمكن المعدة من إفراز حمض الهيدروكلوريك.

فوائد النعناع

النعناع له العديد من الفوائد الصحية تتمثل في النقاط التالية:

  • يعتبر النعناع من أقوى المواد الفاتحة للشهية.
  • يقلل من مشاكل الإصابة بالربو وتهيجات الحلق والأنف.
  • يخفف من آلام القولون.
  • يهدئ من التهاب الحنجرة والأنف.
  • يعمل على تطهير وتنظيف اللثة والفم بشكل عام.
  • يعالج الغثيان.
  • يزيل الصداع.
  • يقي من السرطان حيث يحمي الجسم من احتمالية الإصابة به.
  • يخفف من حدة التوتر لأنه يعمل على تهدئة الأعصاب.
  • يساعد على تخفيف معدل الاكتئاب.
  • يمكن استخدامه للوقاية من أمراض الجهاز التنفسي حيث أنه يعمل على معالجة الاضطرابات التي تصبه.
  • يمكن استعماله خلال الإرضاع، من أجل معالجة حلمة الثدي من الشقوق.
  • يعمل على تخفيف مشاكل الحساسية الموسمية، ويقلل من مشاكل حمى القش.

← إقرأ أيضاً:


قد يهمك:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.