التخطي إلى المحتوى

المرض النفسي، هو حالة من الاستسلام لما يمر به الفرد من ضيق حُزن هَلاوس أكتأب قلق مُفرط وغيرها من الأمراض النفسية التي يتعرض لها الفرد نتيجة لضغوط الحياة المختلفة وعلاج المرض النفسي مهما كان نوعه وشدته يتطلب وجود إصرار وصبر من قبل المريض، حتي يتخطي المرحلة التي يمر بها بسلام.

كن علي يقين أن .. أعترافك بمرضك النفسي يُشفيك سريعاً
يقوم المريض النفسي بالتعامل مع مرضه النفسي بنوع من الخجل، كما يتعامل المحيطين به مع مرضه علي انه حالة من حالات الجنون، مما يزد الأمرصعوبة، ولكن لو تغير منظورنا للمرض النفسي وتعاملنا معه كأي مرض قد يُصاب به الفرد، ستيعامل الفرد بأريحيه تسرع بالشفاء بشرط وجود الرغبة القوية للشفاء وغير ذلك يكون مجرد طلب استعطاف أو أدمان للشكوي أو البحث عن داعم لاستمرار حالة اليأس والبؤس التي يعيشها الفرد.

كن علي يقين أن .. أعترافك بمرضك النفسي يُشفيك سريعاً
إذا كان لديك مريض نفسي لا تستخدم معه أسلوب الجدال بشأن حالته وأفكاره لأن هذه الطريقة لا تجني منها سوي الصدام الدائم معه، فهو يري أن أفكاره ليست ضارة بأي حال من الأحوال وكن حذر فأن المريض النفسي يستطيع نشر أفكاره المريضة بين الجميع بشكل سريع وخاص مع الذين لم يتشكل تفكريهم بعد أو أصحاب الأفكار المشوه، ذلك حتي يجد من يدعم وجود أفكاره المريضة أمام كل من يتهمه بالجنون واذا كنت أنت المريض فستجد في أعماق نفسك من يؤكد لك أنك بحاجة لتعديل أو تغير أو تنقيح، فلا تضيع وقت في المكابرة أو التبرير أو الأنكار أو المهاجمة كي تعود لطبيعتك سريعًا دون خسائر عميقة في الذات.

← إقرأ أيضاً:


قد يهمك:


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.