التخطي إلى المحتوى
علي جمعة مفتي الديار المصرية السابق ينجو من محاولة إغتيال ويتوعد للارهاب واعوانه

نشرت وزارة الداخلية اليوم الجمعة بيان لها , تعلن فيه بأن الدكتور علي جمعه مفتي جمهورية مصر العربية السابق , قد تعرض لمحاولة اغتيال فاشله من قبل عناصر ارهابية , حين كان الدكتور علي جمعه متوجه من بيته الي مسجد فاضل , وذلك لأداء صلاة الجمعة والقاء الخطبة لهذا اليوم , ولقد قامت بعض العناصر الاجرامية بإطلاق النار علي الدكتور , ولكن بفضل الله قد تصدت قوات الامن لهذا الهجوم بجدارة , ولم يصيب الدكتور اي مكروه , وتعاملت القوة مع العناصر الإجرامية بينما قد تم اصابة احد الافراد التابعة لقوى الامن بطلق ناري في القدم .

ولقد تحدث الدكتور علي جمعة لمحبيه وطمأن الجميع علي نجاته من هذا العمل الاجرامي , فيما اكد انه تعرض للتهديد بالقتل عدة مرات , واكد ايضا الدكتور علي جمعة لاحد المصادر انه لم يكن ينوي القاء خطبة الجمعة اليوم , وانه كان متوجها لأداء شعائر صلاة الجمعة , خلف فضيلة الشيخ كجدي عاشور , وكان فقط ينوي القاء كلمة للتوعية الدينة بعد اداء شعائر الصلاة , ولقد اشار الشيخ الجليل انه بعد هذه التجربة الاجرامية لمحاولة اغتياله , فان موقفه سيطل ثابت علي موقفه وسيطل يقول الحق ولن يخشي فيه لومة لائم .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.