سعر الذهب بمحلات الصاغة اليوم الأحد 15 ابريل 2018 في مصر
سعر الذهب اليوم

تراجع سعر الذهب فى بداية تعاملات صباح اليوم الأحد 15-4-2018 للمرة الثانية بقيمة جنيه ونصف بعد أن شهد انخفاض في نهاية تعاملات أمس السبت بقيمة ستة جنيهات ليصبح إجمالى التراجع خلال اليوم سبع جنيهات ونصف وسجل عيار 21 وهو العيار الرئيسى فى سوق الذهب المصرى 658.5 جنيها للجرام ويعد عيار 21 هو الأكثر تأثرا بأى تغير فى أسعار المعدن النفيس بمصر ويتم تحديد سعر الذهب لكل الأعيرة الأخرى قياسا على الزيادة أو الانخفاض فى سعر جرام الذهب لعيار 21 في نفس الوقت شهد سعر الذهب اليوم في مصر بعض التفاوت من تاجر الى آخر حيث يرتفع أو يقل سعر الجرام بقيمة جنيه واحد ولا يوجد أي تفاوت ملحوظ في أسعار الذهب بسوق الصاغة لارتباطها بالسعر العالمي.

وفي نفس السياق انخفض الطلب العالمي على الذهب بحوالي 14% وذلك بسبب الانخفاض الكبير لمشتريات صناديق المؤشرات كما انخفاضت مشتريات البنوك المركزية في النصف الأول من العام الماضي بالرغم من ارتفاع الطلب على العملات والسبائك والمجوهرات بسبب ارتفاع الطلب بدولتي الهند وتركيا أما في نهاية العام الماضي فقد ارتفاع لنسبة مشتريات سبائك الذهب والعملات المعدنية 13% وذلك بعد ارتفاع  طلب كلا من الصين والهند وتركيا.

سعر الذهب اليوم الأحد في مصر.

جرام الذهب سعر الذهب بدون ثمن المصنعيه بالجنية
عيار 24 757
عيار 22 694
عيار 21 662
عيار 18 567
عيار 14 441
عيار 12 378
الاونصة 23,529
الجنيه الذهب 5,296
كيلو الذهب 756.571

متوسط سعر الذهب اليوم بالدولار واليورو بمحلات الصاغة

الوحدة الثمن بالجنيه المصرى الثمن بالدولار
ذهب عيار 24 757 جنيه $43.00
ذهب عيار 22 694 جنيه $39.42
ذهب عيار 21 662 جنيه $37.63
ذهب عيار 18 567 جنيه $32.25
ذهب عيار 14 441 جنيه $25.08
ذهب عيار 12 378 جنيه $21.50
ذهب عيار 9 285 جنيه $16.13
أوقية الذهب 23,529 جنيه $1,337
جنيه الذهب 5,296 جنيه $301.01
كيلو الذهب 756.571 جنيه $43,000

مصنعية الذهب.

مصنعية الذهب فى مصر تختلف من صائغ إلى آخر ومن شركة إلى أخرى وكذلك تختلف المصنعية حسب نوع قطعة الذهب أو المشغولات الذهبية المختلفة فمصنعية خاتم صغير تختلف مصنعية عقد أو سلسلة ذهبية وغيره وفي الفترة الأخيرة منذ 2017 يعتبر سوق التداول للذهب بالسوق المصري من الأقل تداولا والسبب هو ارتفاع المعدن الأصفر  والتذبذب المستمر الذي يعاني منه المواطنين ويتجه المواطن في هذا الوقت لبيع مدخراته من المصنوعات الذهبية أكثر من اقتناؤه.