التخطي إلى المحتوى

سعر الذهب اليوم وتوقعاته المستقبلية والحركة السعرية المستقبلية هو الشغل الشاغل للكثيرين في ظل أزمة مالية واقتصادية متوقعة وعلى وشك طرق الأبواب كما تتوقع معظم المؤسسات المالية العالمية الكبرى، فكما هو معروف تراجع الدولار كعملة مخزون للقيمة وفقد بريقه عالميا، وعاد الذهب ليصبح هو المخزون الحقيقي والفعلي عالمياً ومحلياً، ومن الأسباب العديدة الأخرى التي تعيد ترتيب أفضل الاستثمارات الأمنة للمستثمرين، وليس فقط للمستثمرين بل للدول أيضاً، فأصبح الذهب يحتل الصدارة كأفضل ملاذ آمن حالياً في نظر المؤسسات العالمية والمستثمرين فهو مخزون القيمة الحقيقي في ظل الظروف الاقتصادية التي تمر بها اقتصاديات الدول الكبرى، فهو الاستثمار الحقيقي الناجح وقت الأزمات سواء محلية أو عالمية.

سعر الذهب اليوم وتوقعاته المستقبلية وأسباب التفاؤل على حركته السعرية

  • تراجع الدولار والعملات الرئيسية بعدما فقدت بريقها بنظر المستثمرين في ظل أوضاع اقتصادية غير مستقرة.
  • الأوضاع الجيوسياسية الغير مستقرة التي تجتاح العالم شرقا وغربا في ظل صراعات حالية، وصراعات أخري مستقبلية تلوح في الأفق مما ينذر بمواجهات وشيكة خاصة بين الولايات المتحدة الأمريكية من جهة وبين كوريا الشمالية وإيران من جهة أخرى.
  •  الديون بكافة أشكالها وصورها والتي وصلت لمستويات قياسية غير مسبوقة، والتي ستكون أهم أسباب الأزمة الاقتصادية العالية المقبلة، ومن الجدير بالذكر حسب أحدث التقارير الاقتصادية ارتفاع قيمة ديون العالم إلى ما يقارب 215 تريليون دولار خلال عام 2016 وهو ما يعادل 325% من إجمالي الناتج المحلي العالمي، وفقاً لبيانات صادرة عن معهد التمويل الدولي
  • فقاعات الأصول التي أوشكت على الانفجار، وما سيتبع ذلك من زلزال في أسعار تلك الأصول
سعر الذهب اليوم وتوقعاته المستقبلية
سعر الذهب اليوم وتوقعاته المستقبلية
  • تفاؤل مستثمرو الأسهم بالأسواق والبورصات العالية والمحلية، وهو نفس التفاؤل الذي اجتاح المستثمرين قبل أزمة 2008، وكأننا لم نتعلم من دروس الماضي
  • إلغاء برامج التحفيز النقدية، حيث أعلنت البنوك المركزية الأوروبية، وكذلك البنك الفيدرالي الأمريكي عن التخلي عن برامج التحفيز هذه. مما سيتبع ذلك هزة عميقة على الاقتصاديات الكبرى، ويجب أن ندرك أن حزم التحفيز الاقتصادي هذه والتي اتبعتها العديد من الدول الكبرى قد شوهت الاقتصاد العالمي، بل هدمت الكثير من قواعده وأعمدته. فأصبح الاقتصاد العالمي عبارة عن مسخ ليس له شكل ولا قواعد ولا أسس واضحة.
  • تقارير المؤسسات المالية العالمية والتي أصدرت مؤخراً سلسلة من التقارير والتحذيرات حول احتمالية حدوث أزمة مالية عالمية جديدة، وأوضخت هذه التقارير التي صدرت عن المؤسسات المالية العالمية أسباب الأزمة المحتملة والمخاطر التي يعيشها العالم حالياً.

وبعد ما تم ذكره سابقا نجد أن الذهب بالفعل هو الملاذ الآمن، حيث يتوقع له طفرة سعرية لأعلى تفوق أي تصور، ومتوقع تحقيق أسعار عالمية تاريخية جديدة تفوق ما سبق وحققه الذهب من أسعار

سعر الذهب بالسوق المحلي يخضع لعدة عوامل وأهم هذه العوامل هي:
  • حركة أسعار الذهب في البورصات والأسواق العالمية
  • سعر الجنيه مقابل الدولار بمصر، حيث أن الذهب يتم تقيمه عالميا بالدولار.

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري اليوم

الوحدة سعر الذهب بالجنيه المصري
عيار 24 713 إلى 715
عيار 22 654 إلى 656
عيار 21 624 إلى 626
عيار 18 535 إلى 537
عيار 14 416 إلى 417
عيار 12 357 إلى 358
الاونصة 22,179 إلى 22,250
الجنيه الذهب 4,992 إلى 5,008
الكيلو 713,143 إلى 715,429

في حال كان لديكم أي استفسار أو تساؤل يمكنكم ترك تعليف وسنجيب على جميع ما يشغل باكم من خلال الرد على جميع التعليقات على التقرير تباعاً.

افتتح المعدن الأصفر منخفضاً مساء اليوم بالسوق المصري على المتوسطات السعرية له التي كان عليها بالأمس، مرتبطا بالأسعار العالمية للأوقية ببورصات المعادن العالمية.

← إقرأ أيضاً:


قد يهمك:


التعليقات

  1. الآن السعر الحالي للذهب منخفض ومناسب جداً لمن يريد الشراء فإذا كان سعر أوقية الذهب ( الأونصة تروي ) تسجل الآن نحو 1275 $ فهذا السعر منخفض جداً لسعر الذهب فلا ننسي حقائق عن سعر الذهب ومن اهمها : (1 ) سبق للذهب العالمي ان وصلت الأوقية ( 31.1 جرام ذهب خالص ) إلي رقم قياسي في شهر أغسطس عام 2011م وهو 1920 $ ..(2 ) نجد الحد الأدني لتكلفة أوقية الذهب لا يقل مطلقا عن 1000 $ ومن هنا نقول السعر الحالي مناسب جداً لمن يريد شراء الذهب ..والله اعلم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.