رسمياً: الحكومة تكشف عن موعد إقرار “الخدمة المدنية”.. واحالة 200 ألف موظف سنوياً وفقاً للقانون

خرج رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، المستشار “محمد جميل”، بتصريحات صحفية، تكشف عن موعد العمل بقانون “الخدمة المدنية الجديد”، وعن بعض التفاصيل الخاصة بهذا القانون، والتي سيتم العمل بها من خلاله، وذلك بعد اقراره من مجلس النواب رسمياً، مشيراً، بأنه سيتم عمل حوار مجتمعي حول اللائحة التنفيذية له.

وأوشح “جميل”، بأنه من المنتظر أن يتم بدء العمل بقانون الخدمة المدنية، خلال أيام، على أن يبدأ العمل على إعداد اللائحة التنفيذية له، والتي من المتوقع لها أن تستغرق 3 أشهر، بعد إقرار القانون، لافتاً، بأن إصلاح الجهاز الإداري للدولة، بات مطلب قومي ومُلح، بعد اصابته بـ”الترهل”، الذى أصبح عائقاً أمام عمليات النهوض بالناحية الاستثمارية والاقتصادية للبلاد.

وأوضح رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، بأن ما يقارب من 200 ألف موظف يتم إحالتهم للمعاش سنوياً، وفقاً للقانون، والمفترض أنه خلال الفترة المقبلة، تلتزم الدولة بألا يكون عدد المعينين الجُدد مماثل لذلك العدد، خاصةً أن المستهدف هو، الوصول لوجود موظف لكل 40 مواطناً في 2030، أما الآن فالإجراءات التي تحتاج لموظف واحد أصبحت يتم توزيعها على 10 موظفين في 10 مكاتب، مما يعطل إجرائها، لكن في حال وجود موظف واحد كفء ستنتهى بشكل أسرع.