في اطار اجراءاته الهامة والمستمرة، من أجل تطوير المنظومة التعليمية، منذ توليه هذا المنصب، اعتمد الدكتور “طارق شوقي”، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، القرار الوزاري، الذي حمل رقم 377، بشأن تعديل بعض مواد القرار الوزاري رقم 313، لسنة 2011، والذي يتعلق بإعادة تنظيم التقويم التربوي الشامل المطبق على مرحلة التعليم الأساسي بشقيها الابتدائي والإعدادي، وذلك حسبما أوضح الدكتور “رضا السيد حجازي”، رئيس قطاع التعليم العام، خلال تصريحات صحفية.

وأشار “حجازي”، إلى أن إصدار القرار الوزاري الجديد، جاء في إطار موافقة المجلس الأعلى للتعليم قبل الجامعي على ما تم عرضه من تعديلات من جانب الوزارة، وذلك بالاجتماع الذي عقده المجلس بتاريخ 26/8/2017، وتضمن عدد من التعديلات الهامة بشأن العملية التعليمية.

أبرز وأهم التعديلات الجديدة

  • أن أهم ما تضمنه القرار الوزاري الجديد من تعديلات هي على النحو التالي:
  • اعتبار التربية الفنية مادة نجاح ورسوب، ولا تضاف درجاتها للمجموع.
  • اعتبار مادة الكمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات نشاطًا اختياريًا في الصفوف من الأول إلى الثالث الابتدائي.
  • أما في الصفوف من الرابع إلى السادس الابتدائي فهي نشاط أساسي لا تُضاف إلى المجموع.
  • وبالنسبة لمادة الكمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات في الحلقة الإعدادية فهي مادة نجاح ورسوب ولا تضاف درجاتها إلى المجموع.
  • عقد امتحانات صفوف النقل اعتباراً من الصف الثاني الابتدائي، حتى الصف الثاني الإعدادي على مستوى المدرسة.
  • أما بالنسبة للصف السادس الابتدائي فتعقد امتحاناته على مستوى الإدارة التعليمية، من خلال لجان النظام والمراقبة بكل مدرسة؛ أسوةً بما هو متبع مع باقي صفوف النقل.
  • إضافة الدرجات التي كانت مخصصة لامتحانات منتصف الفصل الدراسي إلى إجمالي درجات المجموع الكلي في نهاية كل فصل دراسي، بالصفوف من الصف الثالث الابتدائي إلى الصف الثاني الإعدادي.