تعرف على مصير السيارات المصنعة منذ أكثر من 20 سنة في قانون المرور الجديد.. وتفاصيل التعويضات المطروحة

مازالت تداعيات موافقة الحكومة المصرية لقانون المرور الجديد، وإرساله للبرلمان المصري، تتوالى، فالبرغم من مرور قرابة الشهر على موافقة مجلس الووزراء على القانون الجديد، وطرحه للنور والكشف عن تفاصيل مواده، والتي من أهمها، تقسيم المخالفات إلى 5 شرائح، وعلى حسب المخالفة يترتب عليها مدة إيقاف السريان، فضلاً عن استحداث النقاط الإلكترونية التي تخصم من السائق، إلا أن موقف السيارات القديمة، دفع الكثيرين من ملاكها، للبحث عن معرفة مصيرها في القانون الجديد.

مصير السيارات المصنعة منذ أكثر من 20 سنة بقانون المرور الجديد

وخلال تصريح خاص لـ”اليوم السابع”، كشف العميد دكتور “أيمن الضبع”، وكيل نظم المعلومات بالمرور،  كشف عن عدد من المعلومات بشأن موقف السيارات القديمة في قانون المرور الجديد، وتتمثل في:

  • سيتم التعامل مع السيارات الأجرة بحد أقصى 20 سنة ماضية بخلاف سنة التصنيع.
  • سيتم إنشاء صندوق تابع لوزارة المالية لتعويض مالكى السيارات ذات الموديل القديم، والتى تخطى عمرها 20 سنة لتعويض مالكها.
  • أو توفير سيارات جديدة لهم بأقساط مريحة، بحيث لا يتضرر أصحاب هذه السيارات.

جدير بالذكر، أن اللواء “يسري الروبي”، الخبير التحكيمي الدولي لمنطقة الشرق الأوسط، قد كشف خلال تصريحات صحفية، في منتصف أكتوبر الماضي، عن معنى “عدم ترخيص السيارات التي مضى على تصنيعها 18 عاماً.. أو التي انتهت عمرها الإفتراضي”، حسب قانون المرور الجديد، يقصد بها السيارات التي ترخص للمرة الأولى فقط، فالسيارات الموجودة بالفعل وتم ترخيصها فليس لها علاقة بهذا الإجراء الجديد.