ملخص غارات عاصفة الحزم لليوم السابع والعشرين على التوالي

لليوم السابع والعشرون على التوالي تمضي عاصفة الحزم الطريق في تحقيق أهدافها بالدفاع عن اليمن ضد الحوثيين وميليشيات صالح، حيث واصل طيران التحالف في قصف المواقع التي يسيطر عليها الحوثيين في بعض المناطق المتفرقة بالمين،
أما عن مدينة تعز فقد أفاد بعض السكان المحليون ان طائرات التحالف أغارت على مقر قوات الأمن الخاصة التابع لوزارة الداخلية والذي سيطر عليه الحوثيين في حي جولة القصر وسط مدينة تعز
طلعات عاصفة الحزم قامت بالتسهيل على المقاومة الشعبية في “تعز” فرض سيطرتها على المدينة بجميع مقراتها الحكومية والتحكم في جميع المداخل واحكام الطوق على معسكر القوات الخاصة، وذكرت أنباء واردة من هناك أن أفراد المقاومة الشعبية قد شرعوا في تنظيف شوارع تعز للقضاء على الميليشيات.
وبالنسبة للغرب من العاصمة صنعاء وتحديداً في منطقة ضُلاع بمديرية همدان حيث أفاد السكان أن طيران التحالف قد قصف بعض مخازن الاسلحة التابعة للحوثي، حيث شوهد الدخان المتصاعد من تلك المخازن وتم سماع دوي انفجارات هائلة في المكان وبعض الصواريخ قصيرة المدى حول المكان.
مسلحو القبائل بمحافظة شبوة قاموا بصد محاولة للحوثيين للتقدم نحو مدينة نصاب بعد أن قاموا بنصب كمين لهم مما أدى الى اشتباكات عنيفة بين الطرفين أسفرت عن سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف الحوثيين وميليشيات صالح كما تم أعطاب مجموعة من المدرعات والأطقم العسكرية التابعة لهم