للمرة الثانية حاج يلقى مصرعه بعدما قفز على صحن طواف الكعبة المشرفة
للمرة الثانية حاج يلقى مصرعه بعدما قفز على صحن طواف الكعبة المشرفة

للمرة الثانية لقى وافد مصرعه حينما قفز من أعلى الأدوار العليا ساقطا على صحن طواف الكعبة المشرفة في الحرم المكي الشريف بمكة المكرمة بالمملكة العربية السعودية، صباح اليوم الجمعة الموافق 24 اغسطس 2018 وذلك بعدما قام بتسلق السياج الذي يحيط بسطح الحرم المكي، ما أحدث ذعرا بين الطائفين ولكن اتخذت القوات السعودية المسؤولة عن أمن الحرم المكي الشريف اجراءاتها في الحال وتم نقل جثمانه والتحري عنه وهذا ما سننشره في تقريرنا التالي هوية هذا الشخص وكواليس وأسباب قفزه في أطهر بقاع الأرض مكة المكرمة.

من هو الوافد الذي قفز قتيلًا في الكعبة المشرفة ؟

أصدرت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، بيانًا على لسان متحدثها الرسمي أحمد بن محمد المنصوري تكشف فيه تفاصيل الواقعة بأن الحاج العراقي الجنسية قام بالقفز من أعلى سطح المسجد الحرام ولقى مصرعه سقوطًا في صحن المطاف على الرغم من أن السلطات قامت وضع سياج حديدي لتأمين وحماية سطح الحرم المكي ولكنه قام بتسلقه ونفذ ما يريده.

وأوضح المنصوري أن سقوط هذا الحاج المنتحر تسبب في إصابة اثنين من الحجاج الطائفين إلا أن حالتهما الصحية استقرت بعد الاصابة بخدوش بسيطة مشيرًا إلى أن سلطات الحرم المكي قامت بمشارة الحادثة ومازالت تتابع هذه القضية، ومن ناحيته قال المتحدث الإعلامي للقوة الخاصة لأمن المسجد الحرام أنه يوم الجمعة الساعة الثامنة صباحا وعشر دقائق تم اكتشاف الحاج العراقي الجنسية وهو يقفز من سطح #المسجد_الحرام وسقط قتيلًا في صحن الطواف ومازالت التحريات قائمة.

يذكر أن أحد الأشخاص قد قفز خلال الفترة الماضية أيضًا من أعلى صحن الطواف وسقط قتيلا في الكعبة المشرفة، ما يجعل هذه الحالة الثانية التي تحدث في عام 2018.

اقرأ هنا أيضا

تفاصيل وفاة سائحين بريطانيين في الغردقة وأول رد من وزارة السياحة على الواقعة