عاجل.. الديوان الملكي السعودي يحذر من المساس أو التطاول على الشيخة موزة والدة أمير قطر ويؤكد “هي الكريمة بنت الكرام”

في يونيو الماضي وقعت أزمة كبيرة في دول الخليج، ولا شك أن الأزمة أحدثت شرخاً كبيراً في البيت الخليجي الواحد، حيث قامت كل من المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة والبحرين باتخاذ إجراءات عقابية ضد قطر وقطع جميع العلاقات الدبلوماسية بينهم، بل وغلق جميع الحدود البرية والبحرية والجوية مع الدوحة، الأمر الذي أطلقت عليه قطر بأنه حصار لا يتماشى مع القوانين الدولية ولا العلاقات الأخوية التي تربط بين هذه الدول.

وعلى إثر هذه الأزمة فمن الطبيعي أن يحدث تلاسن من هنا أو هناك ضد الأنظمة الحاكمة في تلك الدول، كما يحدث اشتباكات على مواقع التواصل الاجتماعي بين النشطاء في تلك الدول، ووصل الأمر إلى إدخال النساء في الأزمة والتطاول على الشيخة موزة والدة أمير قطر، وهذا ليس من شيم العرب على الإطلاق، فأبو جهل حينما ذهب إلى بيت النبي في الهجرة ووجد ابنته فاطمة رفض أن يقتحم منزل النبي أو يعتدي عليها حتى لا تعيره العرب وذلك بالرغم من أنه مشرك، فهناك قيم ومبادئ يجب التمسك بها.

وحول هذا الأمر حذر سعود القحطاني مستشار الديوان الملكي السعودي، من التطاول على والدة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد “الشيخة موزة” وأكد أن الشيخه موزه خط أحمر ولا يجب إقحام النساء في الأزمة الخليجية، وأكد أن من يتطاول على الشيخة موزه فسوف يقع تحت طائلة القانون، ووصف الديوان الملكي السعودي الشخه موزه بأنها الكريمة بنت الكرام، وأن التطاول عليها يعد من سوء التربية، وفي نفس نفس شن القحطاني هجوماً شديداً على ما أسماه تنظيم الحمدين.