التخطي إلى المحتوى

تسببت راكبة سعودية في هبوط طائرة ركاب تركية اضطراريًا بمطار القاهرة أثناء رحلتها من إسطنبول إلى جدة اليوم الأحد، إثر تعرضها للأزمة قلبية أثناء الرحلة، وبعد هبوط الطائرة تم نقل الراكبة إلى أحد المستشفيات القريبة من المطار لتلقي العلاج اللازم.

إصابة الراكبة السعودية بأزمة قلبية

تعرضت الراكبة السعودية لأزمة قلبية أثناء عبور الطائرة التركية في رحلتها رقم “69” للأجواء المصرية حيث أبلغ طاقم الضيافة قائدها بسوء حالة الراكبة السعودية، وقام بدوره بإبلاغ برج المراقبة للهبوط بمطار القاهرة الدولي، وتم السماح له بالهبوط واستدعاء سيارة إسعاف وطاقم، وصعد الطبيب المختص للطائرة وأجرى الإسعافات الأولية للراكبة، وتم نقلها بسيارة إسعاف المطار إلى مستشفى هليوبوليس لتلقي العلاج.

الهبوط الإضطراي للطائرات

يذكر أن اتخاذ قرار الهبوط الإضطراي للطائرات يتم من قبل الطيار الرئيسي لمواجهة أزمة تمر بها الطائرة أثناء التحليق، وتتعارض إما مع عمل الطائرة أو تنطوي على حالات طوارئ طبية مفاجئة مما يستلزم تحويلها عن مسارها الأصلي والهبوط بها في أقرب مطار.

وشهد هذا الأسبوع العديد من حالات الهبوط الإضطراي للطائرات كان أخرها هبوط طائرة ركاب روسية كان على متنها 151 شخصا بعد تعطل أحد محركيها وهي قادمة من مدينة سورجوت بغرب سيبيريا إلى موسكو، حيث أعلن طاقمها قبل وصولها إلى العاصمة موسكو عن تعطل أحد محركيها، ولكنها هبطت بشكل آمن ودون وقوع أية حوادث أو إصابات.

 

 

 

 

 

التعليقات