دار الافتاء المصرية عن استهداف الحرم المكى: الفجرة لم يراعوا حرمة بيت الله الحرام
دار الافتاء تدين استهداف المسجد الحرام

أدانت دار الافتاء المصرية الحادث الارهابى الذى استهدف المسجد الحرام حيث ان هؤلاء الفجرة لم يراعوا حرمة بيت الله الحرام .

ونشرت دار الافتاء المصرية فى بيان لها على صفحتها الرسمية على الفيس بوك استنكار شديد اللهجة عن الجماعات المتطرفة التى بلغت من الفجور مبلغًا عظيمًا بعد ما سول لهم شيطانهم الاعتداء على المسجد الحرام ورواده في شهر رمضان المبارك، وفي العشر الأواخر منه.

لم يراعوا حرمة بيت الله

واضاف البيان ان هؤلاء الفجرة لم يراعوا حرمة بيت الله الحرام، الذي قال عنه الله سبحانه وتعالى {وَمَنْ دَخَلَهُ كَانَ آمِنًا} [آل عمران: 97]، وذلك ضرب من الجنون واعتداء فاجر على حرمة مكة المكرمة التي بها بيت الله الحرام، وقد توعد عز وجل من يحاول الإضرار به بالعذاب الأليم فقال سبحانه: {وَمَنْ يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ} [الحج: 25].