التخطي إلى المحتوى

من علي اكبر بنجلاديشي الجنسية شخص مسلم أكبر امانية هي زيارة مكة المكرمة والمدينة المنورة يملك مزرعة في بنجلاديش قام ببيعها من اجل القدوم الى السعودية لزيارة مكة والمدينة وعمل حج وعمرة لكن محمد على اكبر لم يكن يعلم ان السجن هو من ينتظره وليس زيارة بيت الله الحرام ففي أثناء سير محمد على اكبر والبالغ من العمر 50 عاما على احد الطرق السعودية تعرض لحادث سير نجا منه بأعجوبة ولكن قدر الله سبحانه وتعالي أن يموت قائد السيارة الأخري التي اصطدم بها محمد على أكبر وتحكم السلطات السعوديه على أكبر بدفع الدية لأهل المتوفي وقدرها 300 ألف ريال سعودي وهو المبلغ الذي لا يملكه محمد على اكبر فأودعته السلطات السجن حتي تكفلت أحدي الجهات الخيرية بدفع مبلغ الدية عن محمد على أكبر واخراجه ليحقق أمنيته .

2015-02-19_14-26-39

ونشرت الهيئة العامة للسجون السعودية اصدارا مرئيا تحت عنوان : وأتي الفرج وضحت فيه ما حدث مع محمد على أكبر حتي لحظة خروجه من السجن : اسمه : محمد على أكبر  يبلغ من العمر 50 سنة  بنجلاديشي الجنسية متزوج ولدية ثلاثة من الابناء وباع مزرعته في بنجلاديش وقدم للعمل في السعودية لأن امنتية زيارة مكة المكرمة والمدينة المنورة .

ونستمع الى محمد على أكبر يحكي جزءا من قصته فيقول : كنت أفكر في المجيئ الي دولة السعودية وأخبرني أحدهم ان تأشيرتي جاهزة  فقمت ببيع مزرعتي لأذهب الي السعودية وأري مكة والمدينة انه الحلم الذي لطالما راودني أول شيئ كنت أفكر فيه أن أجهز اقامتي لأذهب الي مكة والمدينة ثم يقسم محمد على أكبر قائلا والله أنا دائما أفكر بمكة والمدينة لأني أحبهما وأثناء هذه الكلمات يبكي محمد ويقول جئت الى هنا منذ سنتين ولم أستطع زيارة مكة والمدينة حتي الآن لذا أنا أبكي وأدعو الله يا رحمن يا رحيم حقق أمنيتي كما أنني أحب الحج والعمرة أيضا  ثم أردف محمد على أكبر قائلا أنا لم أحج حتي الآن لأني أريد أن تكون زوجتي معي هي أيضا تتمني زيارة مكة والمدينة والقيام ببالحج والعمرة .

2015-02-19_14-27-51

حين باع محمد على اكبر زرعته من أجل زيارة بيت الله الحرام لم يكن يتوقع ما سيحدث له فقد تعرض لحادث سير شنيع نجا محمد على اكبر من هذا الحادث بأعجوبة لكنه تسبب بوفاة سائق المركبة الأخري وحكمت السلطات عليه بدفع الدية وقدرها 300 ألف ريال ولأنه لا يملك هذا المبلغ الطائل فقد تم ايداعه السجن ويقول محمد على أكبر عن هذا : أنا عندما أقود سيارتي ثم أشاهد عصفورا على الطريق أتوقف ثم أضرب المنبه ليبتعد عن الطريق كي لا تطاله سيارتي ولكن والله لا أعلم كيف خرج أمامي هذا الشاب .

2015-02-19_14-29-17

 

ولم يكن امام البنجلاديشي المسلم الذي ترك كل شيئ من اجل زيارة بيت الله الا أن يرضي بقضاء اله ويصبر فان الله سبحانه وتعالي لا يترك عبدا وكل أموره اليه فصبر محمد على أكبر ورضي بقضاء الله عليه وكان من خيرة السجناء وأفضلهم خلقا ودينا حتي أصبح محمد على أكبر هو المؤذن بالمكان الذي تم سجنه فيه ونال محمد على اكبر محبة الجميع من زملاؤه في السجن أو من رجال الشرطه القائمين على السجن .

2015-02-19_14-28-30

ويمضي محمد على أكبر في سنه مدة من الزمن حتي كانت المفاجأة لأن الله سبحانه وتعالي لا يترك عبدا اعتمد عليه وسافر وارتحل من أجل زيارة بيتهحيث تكفلت جهة خيرية بالتنسيق مع هيئة السداد عن السجناء بسداد الدية عن محمد على أكبر واخراجه من السجن ليحقق امنيته وهي زيارة مكة والمدينة .

في مشهد رائع يسأل مندوب شركة اتحاد الراجحي التي تكفلت بسداد الدية عن محمد على أكبر  اليوم ايش يا محمد ؟ فيرد محمد الخميس فيسأله مندوب اتحاد الراجحي وغدا فيقول الجمعه وبعد غد فيقول السبت وبعد غد فيقول الأحد فيقول له انت يوم الأحد خارج السن ان شاء الله لقد قام فاعل خير بسداد الدية عنك فيفرح محمد وتتهلل أساريره ويقول جزاه الله خيرا  بهجته النصف عربية .

2015-02-19_14-30-06

قامت الهيئة العامة للسجون السعودية بالتنسيق مع القسم الخيري بشركة اتحاد الراجحي من أجل سداد الدية عن محمد على أكبر وتبرعت شركة اتحاد الراجحي بمبلغ 300 ألف ريال لسداد دية السجين ليذوق طعم الحرية من جديد .

2015-02-19_14-31-45

حدث هذا بحضور مسؤلي السجن كافة الذين قامو بتهنئة السجين تهنئة حارة فقد كان محبوبا لدي الجميع وبحضور الأستاذ سعود العتيبي عضو لجنة السداد عن السجناء هذه الهيئة التي تم تأسيسها بناء على موافقة صاحب السمو الملكي وزير الداخلية عام عام 1424 هـ والمهندس سلمان الصبحي المندوب عن شركة الراجحي التي قامت بالتبرع بالمبلغ وقال  المهندس سلمان الصبحي ان الشركة بها قسم اسمه المسؤلية الاجتماعية وبداخله قسم خيري أحد فروعه هو السداد عن النزلاء المعسرين وقام الجميع بتهنئة أكبر بحصولة على حريته التي لطالما انتظرها .

2015-02-19_14-31-09

من بين كل التهاني كانت تهنئة النقيب فهد العتيبي مدير الشؤن الدينية بسجن الدوادمي المسجون به محمد على أكبر هي الأبرز والأكثر تميزا حيث مدح سلوك السجين طوال فترة سجنه وهنأه على حصوله على حريته ولم يكتف بهذا وانما قام بتقبيل رأس محمد على اكبر في لفتة حانية رائعة تعجز الكلمات عن وصفها والتي برز العلاقه الجيدة بين السجناء ورجال الأمن في المملكة .

2015-02-19_14-34-20

وكانت الكلمات على لسان النقيب فهد العتيبي : أول شيئ نبارك لك على أكبر السداد عنك وأنك ستخرج بخير لأهلك ان شاء الله وهذا بتوفيق من الله ثم قيامك لليل والادعية التي تواظب عليها ثم جهود مشايخ في المدرية العامة للسجون وتاصلهم المستمر معنا ولأني أعرفك عن قرب من خيرة السجناء عندنا ولا نزكيك على الله سبحانه وتعالي  وأشوف فيك طيبة مع السجناء فألف ألف مبروك وهنا يكاد النقيب فهد العتيبي أن يبكي من فرحته وهو يقبل رأس السجين محمد على أكبر ومحمد على أكبر يردد : جزاك الله خيرا .

2015-02-19_14-32-37 2015-02-19_14-33-33

ان هذا العمل الخير الذي قامت به مؤسسة اتتحاد الراجحي بالتعاون مع هيئة السداد عن النزلاء المعسرين بعث الأمل من جديد في نفس اكبر لتحقيق حلمة وغيره كثيرين فما أكبر الا مثال وندعو الله سبحانه وتعالي أن يوسع على كل معسر وان يحقق امنية كل أنسان مسلم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

 

 

 

 



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.