إعفاء رئيس هيئة الترفيه السعودية من منصبه بسبب فعالية السيرك الروسي بالرياض
أحمد بن عقيل الخطيب

أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، أمس الاثنين، أمرًا ملكيًّا بإعفاء أحمد بن عقيل الخطيب، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه وذلك من منصبه، بسبب عدم توافق الفعاليات حيث لم تُحترم ثقافة المجتمع وتقاليده بناء على ما حصل من تجاوز في فعالية السيرك الروسي بالرياض وظهور لاعبات السيرك بملابس غير لائقة مما أثار استياء الحضور مع العلم لم تكن تلك هي الحادثة الأولى للهيئة العامة للترفيه .

وقد جاء في نص الأمر الملكي الأتي :

الرقم : أ / 260
التاريخ : 4 / 10 / 1439هـ

“بعون الله تعالى.. نحن سلمان بن عبد العزيز آل سعود.. ملك المملكة العربية السعودية

بعد الاطلاع على النظام الأساسي للحكم، الصادر بالأمر الملكي رقم ( أ / 90 ) بتاريخ 27 / 8 / 1412هـ. وبعد الاطلاع على نظام الوزراء ونواب الوزراء وموظفي المرتبة الممتازة ، الصادر بالمرسوم الملكي رقم ( م / 10 ) بتاريخ 18 / 3 / 1391هـ.

وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم ( أ / 133 ) بتاريخ 30 / 7 / 1437هـ. وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم ( أ / 175 ) بتاريخ 30 / 7 / 1437هـ.

أمرنا بما هو آت:

أولاً : يُعفى معالي الأستاذ أحمد بن عقيل الخطيب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه من منصبه.
ثانياً : يبلغ أمرنا هذا للجهات المختصة لاعتماده وتنفيذه”.

 

وأكدت المصادر أنه سبق أن تم التشديد على مجلس إدارة هيئة الترفيه الذي يرأسه الخطيب على وجوب وضع شروط ومعايير واضحة ورقابة في حال التعاقد مع المشغلين الأجانب، وذلك بعد حادثة سابقة مشابهة في العام الماضي.

وقد صرح الخطيب في رده بأن ضغط العمل وكثرة الملفات التي يعمل عليها صعَّبا عليه متابعة تقيُّد الشركات المشغلة بالفعاليات الترفيهية بالشروط والضوابط وبيَّن أن أعمال ملف الهيئة العامة للصناعات العسكرية وصندوق التنمية السعودي تحتاج منه لتفرغ كامل، وأنه غير قادر على تبرير ما حصل، ولا تبرير لعدم وصول هيئة الترفيه للمستهدفات والجودة المطلوبة منها .

إثارة استياء المجتمع السعودي من الخطيب سابقا

حيث كان يطلب من المحافظين البقاء في منازلهم إذا لم تعجبهم أنشطة هيئة الترفيه وذلك في مقال لوكالة رويترز في شهر شعبان عام 1438 الموافق شهر أبريل2017