حقيقة خبر إصابة الفنان محمود الجندي بالشلل _ وتعليقة علي صورته المتداولة في مواقع التواصل الاجتماعي
حقيقة خبر إصابة الفنان محمود الجندي بالشلل _ وتعليقة علي صورته المتداولة في مواقع التواصل الاجتماعي

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتوتير والانستجرام خلال الأيام الماضية صورة تخص الفنان القدير محمود الجندي، قد التقاطها معه أحد الأشخاص وهو يجلس علي كرسي متحرك، وقام بالكتابة عليها خبر إصابته بالشلل أثناء أداءه لفريضة الحج، الأمر الذي أزعج الكثير من معجبيه ومتابعيه ، جعلت الكثير من متابعيه البحث معرفة الحقيقة وراء تلك الخبر جديراً بالذكر أن الفنان القدير محمود الجندي قد شارك في أعمال فنية كثيرة مسرحية و درامية، مما جعله له الكثير من المعجبين باختلاف الأعمار، لذلك من خلال موقعنا موقع نجوم مصرية نقدم له حقيقة هذا الخبر.

حقيقة خبر إصابة الفنان محمود الجندي بالشلل _ وتعليقة علي صورته المتداولة في مواقع التواصل الاجتماعي
حقيقة خبر إصابة الفنان محمود الجندي بالشلل _ وتعليقة علي صورته المتداولة في مواقع التواصل الاجتماعي

حقيقة خبر إصابة الفنان محمود الجندي بالشلل :-

_ قام مصدر مقرب للفنان محمود الجندي نفي خبر إصابته بالشلل، وصرح المصدر أن محمود الجندي كان بالفعل جالس علي كرسي متحرك ولكن لعدم إصابة بالشل، وإنما لتأدية مناسك الحج والطواف حول الكعبة، لإنه من المعروف الزحام الشديد هناك والتعب والمشقة الذي يعانى منها كل حجيج هناك، لذلك استخدم الكرسي لاستكمال أداء فريضة الحج دون تعب.

_ وأيضا نفي الكاتب المعروف “أكرم السعدني” من خلال مواقع التواصل الاجتماعي “الفيس بوك” ونشر بوست بعدم صحة خبر إصابة الفنان محمود الجندي بالشلل، وإنه بصحة جيدة وقام بتأدية فريضة الحج وعاد بسلام.

حقيقة خبر إصابة الفنان محمود الجندي بالشلل _ وتعليقة علي صورته المتداولة في مواقع التواصل الاجتماعي

تعليق الفنان محمود الجندي علي الصورة المتداولة له :-

كان الفنان القدير محمود الجندي حريصاً علي أن يقوم بالرد علي تلك الإشاعة، والتي كان السبب ورائها هو آخذ أحد المعجبين صورة معه أثناء أداءه لفريضة الحج هذا العام، من خلال حسابه علي الفيس بوك والذي كتب به ” إلي كل الأصدقاء والأحباب أشكرك على مشاعركم الرقيقة بسؤالكم عني والاطمئنان علي صحتي بعد انتشار أخبار كاذبة عن سوء حالتي الصحية، كل الحكاية إني كنت في الحج هذا العام وعند طلب مني أحد المصريين أن بالتقاط معي صورة لم أمانع، وكنت سعتها أطوف علي كرسي لإني لا أتحمل الزحام، وهو ربنا يسمحه نزل الصورة وكتب عليها هذه التعليمات، بس دلوقتي أنا بشكره لإني أعطاني الفرصة لمعرفة كم الحب الذي في قلوبكم نحوي، أشكركم مرة آخري ويارب يسمعني عنكم كل خير.