حقيقة الصور الصادمة للفنانة شيرين رضا..أين ذهب جمالها الفتان
يلجأن بعض الفنانات إلي الفوتوشوب في جلسات تصوريهن، حتى يظهرن في جمال دائم وفي أحسن صورة أمام جمهورهن، وهناك أيضاً فنانات أشتهرن بجمالهن الفتان الطبيعى ومهما كبرت الواحدة منهم تظل محتفظة بجمالها مما يبهر جمهورها ومتابعيها، ومن ضمن هؤلاء الفنانة شيرين رضا فهى منذ اللحظة الأولى التى ظهرت بها على شاشة التليفزيون وهى محتفظة بأنوثتها وجمالها حتى بعد مرور أعوام طويلة، دائماً يراها محبيها متألقة ولا يظهر عليها ملامح تقدم العمر أبداً.

حقيقة الصور الصادمة لشيرين رضا

حقيقة الصور الصادمة للفنانة شيرين رضا..أين ذهب جمالها الفتان
ولكن فى الساعات القليلة الفائتة أنتشرت بعض الصور للجميلة شيرين رضا، ولكن تظهر على وجهها علامات تقدم الزمن بصورة كبيرة مما أكد البعض أنها الحقيقة وأن شيرين تخفى التجاعيد بوجهها مستعينة بالفوتشوب، ولكن الحقيقة غير ذلك.
إن الصور التى إنتشرت للفنانة شيرين ما هى الا لقطات من فيلمها الجديد “فوتو كوبي” وهو فيلم جديد مازال تحت التصوير ولكن سُربت صور منه للفنانة شيرين التى تقوم بدور سيدة عجوز أمام الفنان محمود حميدة، وبعد إنتشار الصور المسربة على مواقع التواصل الأجتماعى أضطرت الفنانة شيرين بنشر بوستر الفيلم كى تثبت أن صورها وهى عجوز هى الفوتوشوب ومكياج قامت به لتظهر بهذه الصورة لأداء دورها الجديد فى الفيلم.

فيلم “فوتو كوبى”

 

حقيقة الصور الصادمة للفنانة شيرين رضا..أين ذهب جمالها الفتان
يذكرأن فيلم”فوتو كوبى”مقرر عرضه في الدورة الأولى لمهرجان الجونة السينمائي، والفيلم من بطولة الفنان محمود حميدة، وشيرين رضا، ويشاركهم الفنان بيومي فؤاد، والفنانة فرح يوسف ومن تأليف هيثم دبور،وإخراج تامر العشري.