التخطي إلى المحتوى
تعرف على حقيقة خبر وفاة الفنان القدير أحمد خليل
تعرف على حقيقة خبر وفاة الفنان القدير أحمد خليل

انتشر مُنذ قليل خبر وفاة الفنان أحمد خليل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أزعج خبر وفاته العديد من الأشخاص، وبدأو البحث عن صحة هذا الخبر،  وقد قام نقيب المهن التمثيلية الدكتور “أشرف زكي” بنفي خبر وفاة الفنان أحمد خليل، قائلاً ما أثير بشأن ذلك هو مجرد شائعة غير صحيحة مفبركة، وإنه يتواجد فى منزلة بصحة جيدة، وهذه لم تكن الشائعة الأولي التي يتعرض لها الفنان، حيث سبق وتعرض لأشعة خبر وفاته مُنذ عامين، وقام رواد السوشيال الميديا بتداولها عبر الأنترنت، وفي وقتها نفاها مجلس إدارة المهن التمثيلية.

أحمد خليل
أحمد خليل

 

تحديث: رد فعل الفنان أحمد خليل على إشاعة وفاته :-

علق خليل على خبر وفاته من خلال مداخلة هاتفية فى برناج “حضرة المواطن” على قناة “الحدث اليوم”، انت تلقي إتفال هاتفي من نقيب الممثلين الفنان “أشرف ذكي” يطمئن علية، معلقاً كالتالي:

«أنا مسامح.. مسامح بس اللي زعلان عليه سفر بعض أقاربي من البلد خوفًا وفزعًا علي بعد انتشار الخبر».

وأضاف إنه متأثر بهذا الخبر لقلق أسرته علية من تداول خبر وفاته، وسعيد لهذا الخبر الذي ظهر له حب زملاءة له فى الوسط الفني الذين سارعوا للأطئنان علية عند سماع تلك الخبر.

والجدير بالذكر أن آخر الأعمال الفنية للفنان أحمد خليل مسلسل “رسايل” الذي تم عرضة خلال رمضان الماضي، مع النجمة مي عز الدين ومجموعة عديد من نجوم الوسط الفني، والعمل من تأليف “محمد سليمان عبد المالك”، وإنتاج شركة “سينرجي”، وإخراج “إبراهيم فخر”، ومسلسل “كأنه إمبارح” وقدم فيه دور البطولة مع الفنانة رانيا يوسف ونخبة من الفنانين.

نبذة مختصرة عن الفنان أحمد خليل :-

ولد 13 يوليو عام 1941 ويبلغ من العمر 77عاماً، ولد فى مدينة بلقاس بالقرب من محافظة المنصورة، وكان يحب التميل منذ صغره ولكن والده رفض دخوله طريق التمثيل، لان كان يريد أن يلتحق بكلية الهندسة، وبعد انتهاءه من الثانوية العامة أصر أحمد خليل أن يلتحق بمعهد السينما، ووافق والده على دخوله المعهد ولكن بشرط يدخل قسم الإخراج، ولكن دخل قسم التمثيل من غير معرفة والده، لحبه الشديد لمجال التمثيل وكان يهواه بحد كبير من الإخراج، وحصل على المركز الأول في قسم التمثيل وعلم والده، ومن ثم اقتنع والده بموهبته ووافقه على إعمال مشواره الفني، وفى عام 1965 تخرج من معهد السينما.

ثم بعد ذلك التحق بمسرح الجيب وعمل مسرحية “خادم سيدين، ومسرحية ياسين بهية، ومسرحية تحت الحراسة، ثم سافر إلي الخليج فتى فترة السبعينات، وعمل فى الإنتاج التلفزيوني، وبعد عن العمل فى السينما المصرية، وشارك فى عدة أعمال منها سليمان الحلبي بدور “الجنرال الفرنسي كليبر” ومن إخراج عباس، ثم عاد إلي التمثيل فى الدراما التليفزيونية وشاك فى عدة أعمال منها مسلسل حديث الصباح والمساء، ومسلسل يموت الزمار، ومسلسل زمن عما الدين، وقام بالعديد من الأدوار والأعمال حتي وقتنا هذا.

← إقرأ أيضاً:


قد يهمك:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.