تأخر ظهوره الفني بسبب بعثة وأُصيب بأزمة قلبية توفي على إثرها.. محطات في حياة «سعيد طرابيك»

لم يحظي بالنجومية التي تمناها مثل باقي أبناء جيله ومن صعدوا معه من البداية، والذين قد سبقوه بأميال طويلة في عالم الفن، وإنفرد بعضهم بدور البطولة، في حين أنه كان يوافق علي أدوار عديدة لم تكن لها القيمة الفنية التي يريدها، ولكن لتقدمه في العمر كان يوافق عليها، كان ذلك بسبب البعثة إلي ألمانيا التي كانت عثرة له نحو طريقه إلي عالم الفن والتمثيل، ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، وعندما سئل في إحدي اللقاءات الصحفية عن حصوله علي الفرصة الكاملة المستحقة في الفن أم لا، قال:

“الحمد لله، كل شخص يحصل على نصيبه المقدر له، وأنا راض تماما عن نصيبي وعن مكانتي الفنية”.

إنه الفنان الراحل “سعيد طرابيك”، الذي ولد في الثامن عشر من شهر أغسطس عام 1941، وفقاً لما ذكرته شقيقته “هدي”، وأوضحت بأنه قد سافر إلي بعثة في ألمانيا؛ لدراسة التمثيل هناك، وحينما عاد إلي أرض الوطن بدأ يعمل في مجال الفن.

تأخر ظهوره الفني بسبب بعثة وأُصيب بأزمة قلبية توفي على إثرها.. محطات في حياة «سعيد طرابيك»

تأخره في الظهور

وفي إحدي اللقاءات الصحفية للفنان الراحل سعيد طرابيك تحدث عن بعثته إلي ألمانيا التي بلغت قرابة الـ 8 سنوات قائلاً:

“رغم أنني استفدت كثيرا من هذه التجربة، فإنني تأخرت عن بقية زملائي أمثال عادل إمام، ووجدت أنهم سبقوني بسنوات وتقدموا في عملهم”.

وحينما عاد إلي مصر إنضم إلي فرقة “الفنانين المتحدين”، وكان حينها الفنان عادل إمام يعرض مسرحيته “شاهد ما شافش حاجة”، والتي حصل فيها الفنان الراحل علي إحدي الأدوار الصغيرة فيها.

تأخر ظهوره الفني بسبب بعثة وأُصيب بأزمة قلبية توفي على إثرها.. محطات في حياة «سعيد طرابيك»