كل أم تشعر بالذعر عندما تكون بمفردها لأول مرة مع طفلها لا سيما الأمهات لأول مره, هناك العديد من الأشياء الغامضة بالنسبة لهن , ويعد أصعب شيء قد يخيف أي أم هو أن يمرض أو يصاب طفلها بأي أذى لا قدر الله,  لا تقلقي عزيزتي فكل ما تحتاجين له هو التحلي بالهدوء والاستعانة ببعض العلاجات البسيطة إن كان الأمر لا يستدعي طبيب، أو كان الوقت متأخر أو يوم أجازة لطبيب الطفل فيكون عليك أن تسعفي طفلك حتى زيارة الطبيب.

الإسعافات الأولية للأطفال حديثي الولادة

الطفل حديث الولادة, هو الأكثر احتياجا للعناية الدقيقة ويعد من أهم الأشياء التي يحتاج إليها الطفل حديث الولادة  الرضاعة الطبيعية, مهما كان كم اللبن الموجود بثدي الأم فطفلها في حاجة إليه من أجل تعزيز المناعة, لا تستسلمي وتعتمدي على اللبن الصناعي، حتى وان كان اللبن قليل .

كيف تزيدين لبن الثدي؟

الموضوع في غاية البساطة, لابد أن تضع الأم طفلها على صدرها وتحاول إرضاعه من أو لحظة، أول ما تستعيد وعيها فاللبن الأول يعزز المناعة ويغنيكم عن الزيارة المتكررة للطبيب، كما تعزز الرابطة بينك وبين طفلك، بالإضافة إلى أنها تفقد الوزن سريعا لأن الرضاعة الطبيعية تحرق الدهون سريعا.

يجب عليك تكرار عملية الرضاعة كل ساعتين حتى يزيد اللبن من تكرار عملية الرضاعة.

ولابد أن تعلمي أن لبن الصدر هو سائل يعتمد على شرب كميات كبيرة من الماء والسوائل.

عليكن شرب الماء بكثرة واللبن والحلبة مع العسل الأسود، أو الحلبة مع اللبن مع التغذية السليمة من خضار وفاكهة وبروتين دون تناول كميات كبيرة من الدهون والنشويات لأنها فقط تكسبك وزن زائد.

ماذا لو فعلتي كل تلك النصائح واللبن لم يزيد بعد ثلاثة أو أربعة أيام؟

يمكنك تناول كبسولات هربانه لأنها تزيد كمية اللبن كثيرا.

وان فشلت كل تلك المحاولات فيمكنك الاستعانة بطبيب الأطفال ليصف لك لبن صناعي، ولكن لا تتنازلين عن اللبن الطبيعي معه من أجل المناعة والفيتامينات والمعادن الموجودة به والتي لا يعوضها أي شئ.

تكون المشكلة الأصعب مع الطفل حديث الولادة ، والذي يجدر بنا التعامل معه بحذر شديد لأنه يتأثر أكثر من الطفل الأكبر عمرا, ولكن الأمر بسيط عندما نكون مستعدين له.

بالطبع عند أول زيارة لطبيب الأطفال بعد ولادة الطفل للاطمئنان عليه سيكتب له بعض الأدوية البسيطة مثل نقط الأنف والعين .

ستحتاجين نقط الأنف بعد ذلك عند اللزوم بعد الفترة التي حددها الطبيب ليصبح تنفس الطفل طبيعي.

عند صدور صوت من أنف الطفل استعملي النقط، ولكن أن كان الأمر يتعلق بنزلة برد فعليك الذهاب إلى الطبيب ويمكنك إعطاء الطفل نقط للبرد للرضع مؤقتا حتى الذهاب إلى الطبيب إن كان غير متوفر حاليا، ومن أمثلة نقط الأطفال والتي تعد مجرد مكمل غذائي تحسن حالة الجهاز التنفسي،كالبين نقط للرضع.

يجب أيضا أن يكون لديك كريم زنك من اجل تغيير الحفاض حتى لا يصاب الطفل بالتسلخات .

عند تغيير الحفاض في كل مرة بعد تنظيف الطفل جيدا وتنشيفه يدهن طبقة من كريم الزنك لحماية الطفل من التسلخات.

عند القيء لأكثر من أربع مرات في اليوم يمكن إعطاء الطفل ١ سم من الموتي ليوم، وإن تعدى القيء يوم واحد اذهبي فورا إلى الطبيب.

طرق العناية بالطفل منذ الولادة لكل أم جديدة
طرق العناية بالطفل منذ الولادة لكل أم جديدة

ماذا لو أصيب الطفل بالإسهال؟

لا تحاولي إيقاف الإسهال فقط اعطي الطفل مطهر معوي، وان كان هناك فيئ مع الإسهال يجب زيارة الطبيب فورا وان لم يتوفر الطبيب أعطى الطفل موتي ليوم مع المطهر المعوي حتى زيارة الطبيب.

الإسعافات الأولية للأطفال عند بداية التسنين

سيتألم الطفل كثيرا،عليك بالاستعانة بجل التسنين لتسكين اللثة قليلا وتهداه الطفل.

لا تدخلي أي طعام للطفل قبل الشهر الرابع،وابدأن بأشياء بسيطة ، استعيني بخطة التغذية التي يقدمها لك الطبيب.

الإسعافات الأولية للأطفال
الإسعافات الأولية للأطفال

الإسعافات الأولية للأطفال بعد السنة الأولى

بعد السنة الأولى يكون الموضوع أبسط قليلا وتكمن الصعوبة في حركة الطفل والتي قد تعرضه للإصابة المتكررة.

عند اصطدام الطفل بسطح صلب وتورم موضع الصدمة, نقوم بوضع قطعة ثلج على مكان الإصابة ،ثم دهن طبقة رقيقة من أي جل للتورم .

عند جرح الطفل نقوم بتطهير مكان الجرح بمطهر مثل بيتا دين وتغطية الجرح بلاصق طبي.

عند الحرق البسيط مثل لمس المكواة أو قطرات من الشاي نضع طبقة كبيرة من كريم الحروق , ولكن إن كان الحرق شديد يجب التوجه فورا للطبيب.

عند نزلات البرد الخفيفة أعطى طفلك خليط عسل مع الليمون ونقط الأنف للأطفال أي نوع، ودواء البرد الذي كان قد وصفه الطبيب .

لا تتوجهي للمضاد الحيوي إلا عند استشارة الطبيب.

التغذية السليمة هي خط الدفاع الذي يحمى أطفالنا ضد الإصابة المتكررة بالأمراض.

حضن الأم والأب يعزز مناعة الطفل , لذلك احتضنوا أطفالكم كثيرا قدر المستطاع.

لا شيء أهم من طفلك فلا تغفلي عنه لحظة واحدة حتى لا يؤذى نفسه.

انتظري وقت نومه أو وجود شخص أخر مع الطفل لتقومي بأعمال المنزل أو استعيني بمن يساعدك كلما امكن ذلك.

لا تتعجلي بنزول الطفل للحضانة حتى لا يمرض كثيرا ويحرم من حنانك وقت طويل.

حفظ الله أبنائنا جميعا وجعلهم قرة عين لنا.