التخطي إلى المحتوى
أجرت 3 عمليات جراحية لهذا السبب وأثارت الجدل حولها لهجموها على “أبو تريكة”.. محطات في حياة «آميرة فتحي»

فنانة تعددت موهبتها الفنية، فهي عارضة أزياء وموديل ومغنية وأيضًا ممثلة، وبدأت شهرتها من خلال إحدي الكليبات مع الفنان الشعبي حكيم والذي كان بعنوان «إفرض»، فضلًا عن دورها في فيلم صعيدي في الجامعة الأمريكية وتجسيد دور أمنية التي وقع في غرامها الممثل طارق لطفي، ومن ثم بدأت تتوالي عليها الأدوار الفنية ما بين سينما ودراما، وكان النفس القصير للفنانة أميرة فتحي التي تبلغ من العمر الآن 44 عام، هو أحد أسباب تأخرها فنيًا، وعدم ملاحقة الصفوف الأولية، فعلي الرغم من كونها لديها أكثر من موهبة إلا أنه لما تنال الشهرة الواسعة وأعمال الفنية لا تكاد تكون تخطت حاجز الـ 40 عمل، وفي هذا التقرير سوف نستعرض عليكم بعض المحطات في الهامة في حياة الفنانة أميرة فتحي.

 

أجرت 3 عمليات جراحية لهذا السبب وأثارت الجدل حولها لهجموها على "أبو تريكة".. محطات في حياة «آميرة فتحي»

نشأتها

في اليوم الثامن والعشرين من شهر ديسمبر لعام 1974 ولدت أميرة فتحي أحمد، وإلتحقت بكلية السياحة والفنادق بعد المرحلة الثانوية، بشعبة الإرشاد السياحي، وتزوجت أنذاك من المنتج وائل حب، ورزقهما الله بطفلتان وهما «جويرية»، و«مليكة» التي توفاها الله في عامها الثاني، ولكن في عام 2009 إنفصلا لمدة يذكر بأنها يومان فقط.

 

بدأت حياتها المهنية كعارضة للأزياء، ومن ثم إنتقلت إلي الإعلانات، ولعل أكثر عمل لها في تلك الفترة وهي فترة التسعينيات هو كليب إفرض مع المطرب الشعبي حكيم، ورشحها للمشاركة في هذا الكليب المخرج علي بدرخان، ونالت ما نالت من الشهرة التي أهلتها إلي أن تخطو أُولي خُطواتها نحو عالم التمثيل.

 

وكان أول ظهور سينمائي لها في عام 1998 من خلال فيلم بيتزا بيتزا، ومن ثم فيلم صعيدي في الجامعة الأمريكية، وذكرت بأن دخولها الوسط الفني جاء عن طريق الصدفة، وفي عام 2000 شاركت في أول بطولة لها في فيلم «فرقة بنات وبس»، وفي عام 2001 شاركت في فيلم اللبيس مع المطرب مدحت صالح والممثل شريف منير، وتنوعت أعمالها السينمائية وأبرزها: «بهاريز، بحب وبموت فيك، ظاظا، صباحو كدب، الكافير، لو كان ده حلم، حين ميسرة»، وبالإضافة إلي رصيدها الفني الدرامي وأبرزها: «حق مشروع، بنات في الثلاثين، جراب حواء، آخر المشوار، هدوء نسبي».

 

أجرت 3 عمليات جراحية لهذا السبب وأثارت الجدل حولها لهجموها على "أبو تريكة".. محطات في حياة «آميرة فتحي»

غيابها عن الساحة الفنية

إختفت أميرة بشكل مفاجئ عن الساحة الفنية منذ عام 2009 وحتي عام 2012، وهذا ليس بغريب عنها، فهي معتادة علي الغياب والعودة المفاجئة، وكان هذا أحد أسباب تأخر شهرتها الفنية، وشاركت هاني رمزي في مسلسله إبن النظام في عام 2012، ومن ثم إختفت ثانية لمدة 3 أعوام وعادت لتشارك في مسلسل «ألوان الطيف».

 

← إقرأ أيضاً:


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.