التخطي إلى المحتوى
أبرز اللقطات في جنازة محمود الجندي بكاء الفيشاوي وخروج السقا في حماية الشرطة
أبرز اللقطات في جنازة محمود الجندي بكاء الفيشاوي وخروج السقا في حماية الشرطة

شيع الألاف من أهالي محافظة البحيرة جثمان الفنان محمود الجندي وسط حالة من الحزن الشديد وشيعت الجنازة ظهر اليوم الخميس من مسجد الشيخ عبد الحكم بمسقط رأسه بمركز أبو المطامير التابعة لمحافظة البحيرة بحضور أهالي المدينة و أفراد عائلة الراحل وعدد من الفنانين من بينهم الدكتور أشرف زكي نقيب الفنانين, الفنان فاروق الفيشاوي, الفنان أحمد السقا, والفنان بيومي فؤاد , الفنان أحمد فهمي وغيرهم, حيث أصر الفنان أشرف زكي وأحمد السقا، على حمل النعش، حتى دفن الجثمان  لمثواة الأخير بمقابر الأسرة.

وفاة الفنان محمود الجندي.

أبرز اللقطات في جنازة محمود الجندي بكاء الفيشاوي وخروج السقا في حماية الشرطة أبرز اللقطات في جنازة محمود الجندي بكاء الفيشاوي وخروج السقا في حماية الشرطة أبرز اللقطات في جنازة محمود الجندي بكاء الفيشاوي وخروج السقا في حماية الشرطة

دخل الفنان فاروق الفيشاوي في نوبة من البكاء الشديد بعد أن اقترب من مقبرته وقت إتمام مراسم الدفن،  متأثرا بوفاة صديقه  محمود الجندي،معلقا أنه بالرغم من تعبه لايقدر أن يتأخر  على وداع  الأخ الطيب والإنسان المحترم والفنان القدير محمود الجندي  وفي مشهد أخر ظهر الفنان بيومي فؤاد وهو يقرأ القرآن على قبر الراحل داعيا له بالرحمة وسعة القبر عليه، فهو الحبيب والأخ والصديق الخلوق والطيب.

أبرز اللقطات في جنازة محمود الجندي بكاء الفيشاوي وخروج السقا في حماية الشرطة

أحمد السقا.

بينما إنهار الفنان أحمد السقا الذي حرص على القاء النظرة الأخيرة ووداع الراحل بمسقط رأسه بأبو المطامير وأثتاء تشيع الجنازة أنهار السقا وهو بصحبة الفنان أشرف زكي مما اضطرت أسرة الراحل محمود الجندى لنقله لأحد المنازل بعد خروجه من العزاء حيث قام العشرات من الأهالي بالتجمع  والإلتفاف  على السقا حتى تدخل الأمن لفض التجمهر وخروجه من المنزل بحماية الشرطة.

أبرز اللقطات في جنازة محمود الجندي بكاء الفيشاوي وخروج السقا في حماية الشرطة

ويذكر أن الفنان محمود الحندي وافته المنية في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس بعد تعرضه لأزمة قلبية  وتم نقله الى احدى المستشفيات يمدينة السادس من أكتوبر عن عمر يناهز 74 عامًا.

أبرز اللقطات في جنازة محمود الجندي بكاء الفيشاوي وخروج السقا في حماية الشرطة

← إقرأ أيضاً:


قد يهمك:

التعليقات

  1. بكاء استجداء لرب العزة مما فرطنا فى جناب اللهومازلنا حتى اليوم ننتظر محطة الوصول لرحمة ربنا الذى كتب على نفسه الرحمةفهو الرحيم والرحيم لا يعذب؟؟؟؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.