“وليد فواز” ينفصل عن “مى سليم” بعد أقل من شهر زواج ويهدد بعقد مؤتمر صحفى لكشف المستور
الفنانة مي سليم والفنان وليد فواز

فى كواليس مسلسل درامى باسم “الرحلة “التقيا وامتزجت روحيهما و قلبيهما ولم بمقدورهم الافتراق وخلال أيام أعلنا ارتباطهما برباط الزوجية المقدس .. لكن وبعد أقل من شهر أعلن الزوج “وليد فواز “انفصاله عن زوجته المطربة “مى سليم ” إلى هنا والأمر عادي ويحدث فى أحسن العائلات، لكن أن يخرج الزوج على شبكات التواصل الاجتماعي مشهرا بطليقة أو زوجته السابق فهو أمر نادر الحدوث ولو حدث فهو يكشف عن المعدن الردئ لصاحب هذا التصرف المشين .

خلال الأيام القليلة الماضية خرج علينا الفنان وليد فواز ليحكى لنا تطورات أمر انفصاله عن زوجته ليس فى بوست واحد أو اثنين بل فى سلسلة تدوينات متتالية تحوى تعرض لمن كانت زوجته ويخوض فى أمور شخصية وختم الأمر ببيان نشره على شبكات التواصل الاجتماعي ووزع نسخ منه على الصحف والمواقع الإلكترونية يقول فيه “أنه تسرع فى الزواج من مى سليم وأن الأمر أبدا لم يكن حبا وأنه يحمد الله على أنه خرج من هذا الزواج بدون أبناء”!

لم يكتف فواز بالبيان الذي أصدره وكأننا بصدد مشكلة الشرق الأوسط فقد أعلن منذ ساعات استعداده لعقد مؤتمر صحفى حاشد لشرح تفاصيل الأزمة منذ بدايتها وأسباب انتهائها بعد أيام معدودة !!

بمجرد صدور تصريح فواز عن عقد المؤتمر الصحفى انقسم الجمهور بين مؤيد ومعارض وطرف ثالث أبتسم فى سخرية وتجاهل الأمر برمته لأنه فهمها “وهى طايره” وهو أن الأخ فواز يسعى جاهدا لتحقيق أكبر قدر ممكن من الشهرة على حساب زوجته السابقة ما يرفع سعره فى المسلسلات المقبلة.

وبالطبع لأن قيم مجتمعنا الأصيلة دائما تدعم وتقف إلى صف الطرف الأضعف وهو المرأة فقد كان عدد المستنكرين لتصرفات فواز أكبر بكثير من مؤيديه وجاء على رأسهم الفنان إدوارد الذى علق على الواقعة فى برنامجه “القاهرة اليوم” قائلا ” أنا لا أفهم ماذا يعنى أن يصدر فوزا بيانا ! .يابنى يا حبيبى هذه كانت زوجتك حتى لو لمدة يوم واحد ولا يجوز أن تتحدث عنها بهذه الطريقة المخجلة..عيب” ” هل تحاول كسب مزيد من الشهرة على حسابها .. كل الناس مستاءة من كلامك “..وأضاف “هل تعتقد أن أى سيدة ممكن تأمن على نفسها معك وتثق فيك وترتبط بك ..أسكت أحسن”

أما الفنانة وفاء عامر فقد عبرت عن أستياءها الشديد من بيان فواز وكتبت تعليق على صفحتك على فيس بوك قالت فيه” ميصحش كدة شيل البوست ده ، لانه إساء ليك قبلها، مفيش نصيب يبقى فى زمالة واحترام ، والبنت اشتغلت معايا فى جبل الحلال بنت زى الفل ، وكل حد شتم عليها كله سلف ودين ”

أما الإعلامية إنجى أنور على حسابها فى فيس بوك  فقد طالبت المنتجين والمخرجين بعدم إسناد أى أدوار ل”فواز” كما طالبت الجمهور بمقاطعة أى عمل فنى يشارك فيه ، موضحة أن الطلاق أو الانفصال بأى شكل من الأشكال أمر شخصي بين طرفين ولا يجوز الغمز واللمز والضرب تحت الحزام ..ثم قالت ساخرة “صحيح الرجل بأفعاله مش بتكوينه الجسماني !”

وقالت الفنانة إيناس عز الدين إحدى المشاركات في برنامج “آرب أيدول” ” “بحب وليد فواز جدا كفنان لأنه موهوب بشكل غير عادى، أنا أكيد معرفوش شخصيا بس النهايات أخلاق والخلافات لما تظهر بين الناس يظهر معها معدنهم الحقيقي “، وأضافت ” للأسف من من الأصول إن أى طرف بعد انتهاء العلاقة يذم الطرف الأخر إللى كان فى يوم من الأيام شريك حياته مهما كانت أسباب الانفصال والكلام دا ميصحش يبقى بيان صحفى علشان يتصدر للجمهور ..اختلفوا وانفصلا فى هدوء وباخلاق”.

الأمر لم ينته عند هذا الحد فقد شن الجمهور هجوما كاسحا ضد وليد فواز على السوشيال ميديا منتقدا تصرفه الشائن مع زوجته السابقة وجاء أحد التعليقات “ليه تعمل كده دى كانت مراتك فى يوم من الأيام عيب عليك بجد “..وتعليق أخر “الصراحة عيب قوى الكلام إللى أنت كتبته ده دى كانت عرضك”.