تواصل وزارة التموين والتجارة الداخلية، من اتخاذ القرارات العاجلة والمستمرة، والتي تصدرها من الحين للأخر، في اطار خطتها لتحديث المنظومة التموينية، ومن أجل ضبط عملية تزيرع المقررات التموينية، بغرض ايصال الدعم لمستحقيه، ومحاربة المتلاعبين بمنظومة التموين، الذين يهدرون على الدولة مليارات الجنيهات سنوياً، وفي تطور جديد وضربة قوية من الوزارة، كشف الدكتور “علي مصيلحي”، وزير التموين، عن اجراء حاسم ضد بقالي التموين المتلاعبين بالبطاقات التموينية.

وأوضح “المصيلحي”، خلال تصريحات صحفية، بأن الوزارة استطاعت تحديد عدد من البقالين وأصحاب المخابز الذين يقومون بعملية الضرب السريع للكروت، وذلك عن طريق الاحتفاظ بتلك الكروت من المواطنين، ثم يقومون فور انصراف أصحاب البطاقات، بضربها على الماكينات، وسحب أرصدة أصحاب البطاقات، مما يعد تلاعباً بالدعم.

سحب البطاقة التموينية وإلغائها حال تركها عن بقالي التموين

كما أشار وزير التموين والتجارة الداخلية، إلى أن الوزارة ستتخذ إجراءات رادعة وحاسمة ضد المواطنين، الذين يقومون بترك البطاقات الذكية الخاصة عند بقالي التموين أو المخابز، خاصةً بعد تحذيرهم أكثر من مرة، لافتاً إلى أن العقوبات ستصل إلى حد سحب البطاقة وإلغائها نهائياً، خاصةً بعد ضبط عدد من مكاتب التموين، الذين يحتفظون بكروت ذكية لاستخدمها في سرقة الدعم وتم اتخاذ الاجراءات القانونية ضدهم.

كما أهاب وزير التموين، بالمواطنين، بعدم ترك بطاقاتهم عند بقالي التموين، بعد سحب الحصة الخاصة بهم، وضوروة الإنتظار حتى أخذ البطاقات الخاصة بهم.