وجدت جثته “عارية” و”متعفنة” والسبب الحقيقي للوفاة .. لغز وفاة الفنان “أنور إسماعيل”
وجدت جثته "عارية" و"متعفنة" والسبب الحقيقي للوفاة .. لغز وفاة الفنان "أنور إسماعيل"

يعتبر الفنان الراحل أنور إسماعيل من اكثر نجوم الوسط الفني المصري إثارة للجدل علي مر التاريخ، وذلك بسبب الضجة الكبيرة جداً التي تمت إثارتها حول خبر وفاتة عام 1989، وذلك عندما وجدت الجثة الخاصة به في أحد الشقق المفروشة بمنطقة السيدة زينب وهي في حالة تعفن تامة وبدون أي ملابس، وهو ما جعل الكثيرين يتحدثون عن تلك الواقعة وعن السبب الحقيقي في تلك الوفاة، وقد شغل الأمر الرأي العام لفترة ليست بالقصيرة في خلال تلك الفترة.

الوفاة

توفي الفنان الكبير في عام 1989 وبالتحديد في 23 أبريل، وقد تحدثت العديد من الجرائد في هذه الفترة عن ذلك الخبر، وعن التفاصيل الخاصة بتلك الواقعة، حيث قيل في البداية انه تعرض للقتل علي يد أحد السارقين، وتم تحويل الجثة للطب الشرعي لكي يتم تحليلها والتعرف علي السبب الحقيقي للوفاة، وإستمرت تلك القضية هي محل إهتمام وحديث الكثيرين في الوطن العربي لفترة ليست بالقصيرة، وقيل فيها العديد من التحليلات.

في الصفحات التالية نعرض لحضراتكم باقي المعلومات.