بالفيديو ألإعلامية المثيرة للجدل ريهام سعيد تفتح حوار جديد مع فتيات الشذوذ في حوار للكبار فقط و مشادة على الهواء..اعرف التفاصيل

رغم كل الأفكار و الآداب والتربية والطابع ألشرقي الذي يتربى عليه العديد من الفتيات في مصر ورغم اختلاف ألأديان ولكن الاعتقاد واحد عدم قبول أي شي مخالف للتربية أو المجتمع الذي يحافظ على العديد من التقاليد ولكن سرعا” ما تزول هذه الاخلاق وسط ظهور الأفكار الأجنبية التي تظهر في مجتمعا” وعلى أفكار تقليد الغرب فقط , لمواكبة الأحداث فقد ظهرة العديد من العادات والتقاليد التي تم استيرادها من الغرب كمثال الملابس الضيقة والممزقة وأيضا البنطلون الساقط وغيرها من التقاليد والتي تسمى بالموضة في مجتمع شرقي بطبيعته و والتي ظهرت أيضا العديد من الأفكار التي يتم عرضها من خلال الأفلام السينمائية المصرية والتي مستوحاه من الأفكار والأفلام الأجنبية بممارسة الشذوذ مع نفس الجنس وكأن هذا العمل طبيعي ومعتاد بل والأكثر غربة بانه يتم تجربة هذه الفكرة في المجتمع ألمصري بلد الأزهر الشريف و ولكن إلى مدى يصل الحال بناء إلى السيطرة الغربية فقط في هذه المجالات مجال( الأكسسوارات والملابس الضيقة والأفلام التي تدعو إلى الشذوذ) فقط دون النظر إلى التكنولوجيا الأفكار التي تمنى الوطن دون النظر أيضا إلى التطلع إلى المستقبل و وفى هذا السياق الذي نشرته الإعلامية المثيرة للجدل ريهام سعيد في حلقتها السابقة من برنامج صبايا الخير على فضائية النهار والتي كانت كما ذكرت ” للكبار فقط عن فتاتين تمارسان الشذوذ …الرحمة يأرب
بالفيديو ألإعلامية المثيرة للجدل ريهام سعيد تفتح حوار جديد مع فتيات الشذوذ في حوار للكبار فقط و مشادة على الهواء..اعرف التفاصيل
نعرض سويا هذا الموضوع ليس للمباهاة بهذه الإعلامية أو الفتيات ولكن أسوة للتعليم بان ما يتم فعله هذا يخالف في المقام الأول التعاليم الإسلامية والأديان الأخرى أيضا وغير ذلك ألمجتمعي وأيضا التربية الفسيولوجية للنساء أو الرجال على حد” سواء وفى هذه الحلقة التي أرادة ريهام سعيد أن تسلط الضوء على هذا الجانب والتي تقع فيه الفتيات بزعم انه ليس زنا لان الزنا المعرف بالنسب لهن هو الجماع بين الرجل والمرأة فقط وهذا محرم .

وكانت الحلقة عن أحدى الفتاتين إنها قبلت الخروج على الهواء لانها راضية عما تفعله من شذوذ وأنها ترفض الكشف عن وجهها لان الموضوع سر مع صديقتها فيما أكدت الفتاة الأخرى أنها تغار عليها كما إضافة أنها لم تفصح عن شذوذها لاهلها لأنهم لن استوعب الأمر قائلاه أحنا أتربينا على كل حاجة غلط وكل تصرفاتنا كانت تتحسب أنها خطاء ولم يكن هناك أي ثقة من الأهل على الإطلاق .

كما كشفت على الهواء أن الخلافات التي دارة بينها وبين والدها ووالدتها هي سبب كراهيتها للرجال مما سبب لها عقدة من الرجل على حد وصفها وبدأت في ممارسة هذا الشذوذ مع صديقتها بعد مشاهدة مجموعة من الأفلام التي تنمى هذه العلاقة . كما حدث مشادة كبيرة بين الإعلامية ريهام سعيد والفتاتين بسبب عدم اعتراهما بان الشذوذ شي خطاء ويجب الوقوف عنه .

سؤال…
هل هذا بسبب الانفصال الدائم والشجار بين الوالدين وعدم الحرص على التربية الصحيحة أم هل هو نمط مجتمعي جديد والرغبة في تقليد الغرب فقط

صبايا الخير | مشاده كلاميه بين ريهام سعيد و فتاتين يمارسون الشذوذ الجنسي(للكبار فقط+18)