ناشر فيديو التحرش بفتاة التحرير يرد على الانتقادات التي طالته

أثار فيديو التحرش بميدان التحرير عدة انتقادات ، خاصة بعد طلب الفتاة من الرئيس السيسي شخصيا العمل على عدم الكشف عن هويتها ، وهو ماطالبت به فعلا السلطات المصرية

ممثلة بوزارة خارجيتها.
وقد طالت الانتقادات ناشر فيديو التحرش شخصيا ، وتعرض لسيل من السباب والشتائم ، مما دفعه للخروج عبر تغريدات للدفاع عن نفسه ، حيث أوضح أنه أساسا لم يقم يتصوير

فيديو التحرش ، وإنما وجده على إحدى صفحات الفيس بوك ، فقام بإعادة رفعه وبثه على موقع اليوتيوب.
وقد كتب من عرف بصاحب فيديو التحرش وهو مروان عرفة مقالا على شاكلة سؤال وجواب ، انتقد فيه الأوضاع الاجتماعية في مصر وعدم قيام السلطات المختصة على مدى

سنوات لإيجاد حلول لها. مشيرا إلى العديد من أحداث التحرش والاغتصاب التي وقعت لفتيات كثيرات لمك يتم تسليط الضوء عليهن ، وهو ماجعل حسب رأيه الأمر يتفاقم شيئا فشيئا

. وعبر عن أهمية توثيق مثل هذه الحداقث الفضيعة لأن ذلك يعتبر جزء من الحل . حيث أن توثيق عمليات التحرش تؤدي إلى وضع الأصبع على الجرح ومن ثم محاولة إيجاد الحلول

المناسبة لهذه الظاهرة الاجتماعية.

التحرش
للتذكير فإن مروان عرفة مبرمج مصري يشتغل في شركة تطبيقات الأنترنت والسويق الرقمي . وليست له أية انتماءات حزبية رسمية.
علما أن أجهزة الأمن لمصرية قامت بالقبض على 7 مشتبهين في عمليات التحرش بالفتيات بميدان التحرير.