مفاجأة.. “رصد الاهلة”: الإثنين.. أول أيام عيد الأضحى فلكياً.. وبعد غدٍ السبت أول أيام ذي الحجة

نقلت صحيفة “الرياض السعودية، نقلاً عن المشروع الإسلامي لرصد الأهلة، بأن معظم الدول الإسلامية ستتحرى رؤية هلال ذي الحجة اليوم الخميس، وهو الأمر الذي يتزامن مع ظاهرة، حدوث كسوف الشمس قبل الغروب بقليل، وأن القمر في ذلك اليوم سيغيب بعد الشمس بفترة زمنية قصيرة لا تسمح برؤيته من جميع مناطق العالم الإسلامي، وهو الأمر الذي من شأنه احداث مفاجأة.

حيث اعتماداً على رؤية الهلال يفترض أن يبدأ شهر ذي الحجة يوم السبت، الموافق الثالث من شهر سبتمبر، وتكون وقفة عرفات، يوم الأحد 11 سبتمبر ويكون يوم الإثنين 12 سبتمبر أول أيام عيد الأضحى المبارك.

هذا وقد أكد المركز أن الحسابات الفلكية تشير إلى أن الاقتران المركزي، سيحدث يوم الخميس 01 سبتمبر الساعة 11:03 صباحا بالتوقيت العالمي، ويتزامن ذلك مع كسوف حلقي تشهده بعض مناطق العالم، وفي ذلك اليوم لا يمكن رؤية الهلال من جميع الدول الإسلامية، إلا أنه سيغيب بعد غروب الشمس في تلك المناطق، في حين بعض للدول، لا تشترط رؤية الهلال وتكتفي بالحسابات الفلكية أو تكتفي بوجود القمر في السماء حتى وإن لم يُر الهلال، فإنه من المتوقع أن تبدأ هذه الدول شهر ذي الحجة يوم الجمعة 02 سبتمبر.

أما الدول التي تشترط رؤية الهلال بما لا يتعارض مع معطيات العلم فإنه من المتوقع أن تبدأ شهر ذي الحجة يوم السبت 03 سبتمبر، وهو ما أعلنته، “تركيا”، رسمياً يوم أمس أن عيد الأضحى فيها سيكون يوم الإثنين 12 سبتمبر وذلك اعتمادا على الحسابات الفلكية التي تؤكد أن رؤية الهلال غير ممكنة يوم الخميس من جميع مناطق العالم تقريبا.

و سيكون أول أيام عيد الأضحى يوم الأحد 11 سبتمبر لمن يكتفي بالحسابات الفلكية التي لا تشترط الرؤية البصرية ، في حين أنه سيكون يوم الإثنين 12 سبتمبر بالنسبة للدول التي لا تقبل إلا الرؤية بالعين أو بالتلسكوب، وهذه الدول قليلة.

صحيفة الرياض السعودية