شطب ليلي عامر من نقابة الموسيقيين

قام المحامي أحمد مهران، مدير مركز القاهرة للدراسات السياسية، بتقديم بلاغ لنائب العام ضد ليلي عامر صاحبة كليب “بص أمك” وجه إليها تهمة التحريض علي الفجور والرذيلة.

وجاء نص البلاغ كالأتي :

نلتمس من سيادتكم حفاظاً علي بنات وشباب المجتمع، وحرصاً علي عقول شبابنا وحفاظاً علي قوة ووحدة الوطن،  فتح تحقيق عاجل مع المبلغ ضدها والمشكو في حقهم والذين قاموا بنشر الفيديو علي موقع التواصل اليوتيوب أمام عامة من شباب وأطفال، هذا يشكل خطراً كبيراً علي المجتمع وأخلاقه ومبادئه للذلك نتلمس من سيادتكم فتح تحقيق عاجل مع المشكو في حقها وشركة الإنتاج ومخرج العمل.

وعبر أيضا الفنان هاني شاكر، نقيب الموسقيين عن إستيائه من صاحبة أغنية “بص أمك” وذلك من خلال مداخلة تليفوني أجراها مع الإعلامية رشا نبيل في برنامج “كلام تاني” عبر فضائية دريم.

وقال هاني شاكر “ما يحدث هذا تهريج وتسيب وهذا مقصود من أجل إتلاف أخلاق الشباب والشعب بأكمله، وانا هذه غنوة من ضمن فيلم سينمائي، وهي عايزة تعمل فينا ايه وتوصل الشباب لحالة خارجة”.

واضاف ايضا “هي دي الرسالة الفنية، اللي بتوصلها السادة المنتجين عايزين توصلوا الشباب ل فين حسبي الله ونعم الوكيل”.

وواضح ايضا”أنا طبعا وقفت الأخت وشطبتها شطب نهائي، وهي كانت عضوة في النقابة ومنسوبة ليها ودي أقل حاجه للحفاظ علي أولادنا”.

وقال أيضا الناقد الفني طارق الشناوي”ان بطلة كليب ليلي عامر، تبحث فقط عن الشهرة وإثارة الجدل؛ من خلال طرح مثل هذا النوع الهابط من الفن؛ ليسهل عليها الطريق في الوصول للشهرة”.

واشار إلي أن”الإعلام هو من يساهم في ترويج مثل هذة الكليبات”.