في واقعة أليمة أول أيام الدراسة في جميع الجامعات المصرية، حيث اتشحت كلية التربية النوعية بدمياط بالسواد بعد مصرع الطالبة ” شذا أيمن محمد منتصر” الطالبة بذات الكلية، وعلى الفور سيارة الإسعاف تنقل الجثة إلى أقرب مستشفى.

مصرع ” شذا” الطالبة بكلية التربية النوعية بدمياط

تسبب مصرع الطالبة ” شذا” اليوم صدمة كبيرة لزملائها في الكلية، حيث اتشحت الكلية بالسواد حداداً عليها، وذلك بعد انقلبت السيارة بها في الترعة بحادث مروع مما أسفر عن مصرعها أثناء ذهابها في أول يوم دراسي للكلية، حيث كان يحاول سائق السيارة تفادي دراجة نارية وكان معها اثنين من زملائها في تلك السيارة الملاكي، وان الطالبة من أبناء رأس البر.

حيث تلقى مدير أمن دمياط إخطاراً من مدير المباحث يفيد بانقلاب سيارة ملاكي رقم ” 89674″ بالترعة أمام عزبة 6 التابعة لكفر البطيخ بطريق دمياط الجديدة، حيث أسفر الحادث عن مصرع طالبة وإصابة  اثنين من زملائها وقائد السيارة.

وعلى الفور تم الدفع بعدد من سيارات الإسعاف لنقل المصابين والجثة إلى مستشفى جامعة الأزهر بدمياط الجديدة، كما تم الدفع بعدد من رجال المباحث لكشف ملابسات الحادث، حيث تبين من التحريات الأولية للحادث، انه أثناء سير السيارة الملاكي حاول تفادي الاصطدام بدراجة نارية، فانقلبت السيارة في الترعة، حيث أسفر الحادث المروع عن مصرع الطالبة” شذا” واثنين من زملائها البنات.

كما أصيب السائق ” محمد عبد الغني الزيني” والذي يبلغ من العمر  50 عاماً، وتم عمل محضر بالواقعة وإحالته للنيابة العامة للتحقيق والتصريح بدفن الجثة.