بعد المؤتمر الذي كان يشهد فترة الانتهاء من الاعداد العسطري لطلبة الكليات العسكرية والمعاهد الفنية العسكرية والذي القي فيه المشير عبد الفتاح السيسي القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع والي قال انه لا يتسطيع ان يترك من يطالبونه بالترشح لأنتخابات رئاسة الجمهورية مضيفاً الي انه يريد من الشعب المصري ان يعمل ويجتهد واضاف ايضاً ان مصر تمر الان بظروف ومرحلة صعبة للغاية ولا يمكن ان نتركها هكذا وفي الكلمة الموجهة والتي كان يعتقد الكثيرون انه سيكون هناك موقف محدد وانهاء مسئلة الجدل سواء اذا كان سيترشح للرئاسة ام لا, ولم يعطي المشير اي اجابة لهذا السؤال ليترك العنان للمواطنين في التفكير والدخول في الدوامة مرة اخري ولكنه كل ما قاله انه سيترك الايام القادمة تحدد المصير الخاص بقراره وهذا ما ختم به كلماته في المؤتمر .

يذكر انه يوجد الكثير من الشعب المصري يريد ان يترشح المشير السيسي لرئاسة الجمهورية وهناك فئة ترفض ذلك ولكن من الواضح ان الاغلبية تريده وتري انه منقذ مصر الوحيد حسب ما يتردد في وسائل الاعلام ومن جهة اخري اعلنت اللجنة المسئولة عن الانتخابات الرئاسية ان قانون الانتخابات تم الانتهاء من مراجعته وسوف يكون امام رئيس الجمهورية وسيتم الاعلان عن مواعيد الانتخابات في اقرب وقت ممكن واحتمالية سيكون هذا الاسبوع او الاسبوع القادم .