في واقعة هي الأولى من نوعها تلقى الكاهن سمعان شحاته عدة طعنات قاتلة في رأسه أثناء سيره في الطريق في مدينة السلام بالقاهرة وأصيب كاهن آخر كان برفقته، وتم نقل الجثة والمصاب إلى مستشفى السلام، وفور وقوع الحادث انتقل عدد من قيادات الأمن في محافظة القاهرة إلى مكان الحادث، وتم استدعاء النيابة العامة لإجراء معاينتها الأولية، وتجرى الآن تحريات مكثفة للكشف عن تفاصيل الواقعة.

كما تباشر الآن النيابة الكلية بشرق القاهرة ، والتي يرأسها المستشار إبرهيم صالح، التحقيق في واقعة مقتل الكاهن سمعان شحاتة، وإصابة كاهن آخر بعد الاعتداء عليهم بسلاح أبيض في دائرة قسم شرطة السلام، وبعد إجراء المعاينة الأولية من النيابة تبين أن الكاهن لقي مصرعه في الحال بعدما اعتدى عليه أحد الأشخاص بسلاح أبيض “ساطور” وقام بضربه فوق رأسه الأمر الذي أحدث شق طولي في رأسه أدى إلى كسر جمجمته وأصيب بنزيف داخلي مما أدى إلى مصرعه.

وكانت البداية بعد تلقي شرطة النجدة بمحافظة القاهرة بلاغاً أفاد بمقتل كاهن كنيسة وإصابة آخر، وعلى الفور إخطار مديرية الأمن بالواقعة، وأمر مدير أمن القاهرة اللواء خالد عبد العال بتشكيل فريق بحث جنائي تحت إشراف مدير المباحث اللواء محمد منصور لكشف ملابسات الواقعة وتحديد الجاني، وتم استدعاء سيارات الإسعاف ونقلهم إلى مستشفى السلام تحت تصرف النيابة، وتحرير محضر بالواقعة وأمرت النيابة بتشريح الجثة والتصريح بدفنها بعد الانتهاء من الإجراءات اللازمة.