تلقى مدير الأمن إخطاراً من أفاد بالعثور على خمس قنابل تتبع جهة سيادية بجوار أحد أسوار إحدى الحدائق، وعلى الفور أمر مدير أمن المحافظة بتحرك القوات إلى مكان البلاغ وإجراء التحريات الكاملة حول الواقعة، كما قامت قوات الداخلية بإخطار الشرطة العسكرية بالواقعة، بعد اكتشاف أن الـ5 قنابل تتبع قوات الجيش المصري، والتي حضرت على الفور لتحريزها ومعرفة كيفية خروجها ووصولها إلى هذا المكان، وتجري الآن تحقيقات موسعة حول الواقعة.

وبعد إجراء التحريات اللازمة حول واقعة العثور على 5 قنابل في طوخ بمحافظة القليوبية، تبين قيام عامل يسكن في مدينة طوخ بمحافظة القليوبية بوضع الـ 5 قنابل اليدوية العسكرية والتي تتبع القوات المسلحة بجوار سور حديقة موالح في عزبة الفقهاء والتي يملكها أحد أقاربه، ثم قام بالإبلاغ عنه، من أجل الانتقام منه، بعد نشوب خلافات عائلية بينهم.

وفور إبلاغ مدير أمن القليوبية اللواء محمد توفيق بالواقعة تحركت جميع الأجهزة الأمنية وكذلك ضباط الحماية وخبراء المفرقعات إلى مكان الواقعة،وتبين أن خلافات عائلية بين أولاد عم من عائلة خضر، نتيجة الاختلاف على قطعة أرض منذ سنوات، جعلت شاب يدعى خالد كرم ويبلغ من العمر 31 سنه، ويعمل في شركة مياه، بوضع هذه القنابل في المكان الذي تم العثور عليها، وبتحريض من أحمد م ط، من أجل توريط أقاربه ومسائلتهم، وتحرر محضر بالواقعة وجاري ضبط المتهم الرئيسي في الواقعة.