التخطي إلى المحتوى

في واحدة من أكثر القصص المصرية حزنا على الاطلاق، غرق الزوجين كريم وشرين في احد شواطىء الساحل الشمالي التابعة لأحدى القرى السياحية الشهيرة هناك، وعقب انتشار خبر وفاة الزوجين المصريين كريم وشرين، بدأت مواقع التواصل الإجتماعي في الاشتعال بهذا الخبر الذي تسبب في اصابة نسبة كبيرة من المصريين بالحزن والألم الشديد.

وخصوصا بان الزوجين كانا يقضيان واحدا من أكثر الأوقات الممتعة في حياتهما على الاطلاق ، حيث يعتبر الذهاب الى المصيف في فصل الصيف من أكثر الرحلات التي يجد فيها الناس متعتهم وسعادتهم دون التفكير في العمل او ضغوط الحياة المحيطة بهم ، لكن القدر شاء ان تنتهي قصة سفر الزوجين المصريين بمأساة شديدة للغاية.

حادثة غرق الزوجين المصريين تثير الحزن على مواقع التواصل الاجتماعي

الحكاية بدأت عندما اصطحب كريم زوجته شرين وابنتيهما واالدة كريم الى الشاطىء ، وجلست والدة كريم وابنتيهما على الشاطىء ، بينما نزل هو وزوجته الى المياة ليسبحوا فيها ، وبعد مرور قليل من الوقت لاحظت والدة كريم بأن كريم وزوجته يصارعان الأمواج الشديدة التي بدأت في سحبهما الى مساحة واسعة من  البحر حيث الأعمال الكبيرة .

بالصور.. غرق «كريم وشيرين» يثير أحزان النشطاء.. الزوجان غرقا أمام أعين ابنتيهما.. والدة الزوج صرخت والمنقذ غائب.. مصطفى: المنقذون غير مؤهلين.. ووائل: عادت الأم ثكلى والبنتان يتامى

وبدأت الأم في الصياح والصريخ الشديد محاولة منها للفت انتباه احد العاملين بالانقاذ البحري على هذا الشاطىء ، وللأسف تأخر احد موظفي الانقاذ في الاستجابة اليها بعد محاولات كثيرة ، وجاء احد المنقذين ، لكنه لم ينزل الى البحر بسبب انه لم يجد “حبل الانقاذ”.

وقام موظف الانقاذ بالذهاب والتوجه الى القرية السياحية المجاورة للحصول على حبل انقاذ لمحاولة انقاذ الزوجين من الغرق بعد صراع كبير  لهما مع الأمواج ، وبالطبع تاخر الموظف كثيرا بسبب بعد تلك القرية عن المكان .

سباح مصري يوضح حقيقة موظفي “الانقاذ البحري” الغير مؤهلين

وقالت والدة كريم بانها رأت شابين حاولا النزول الى المياة لإنقاذ الزوجين من الغرق ، إلا انهما خافا من المسافة البعيدة التي جرفت فيها الأمواج بالزوجين وقاما بالتراجع على الفور ، لينتهي مصير كريم وشرين بالغرق في عرض البحر ولا حياة لمن تنادي.

من جانبه ، صرح احد السباحين المصريين والعاملين بمجال الانقاذ البحري بأن نسبة كبيرة من موظفي الانقاذ البحري في القرى السياحية غير مؤهلين تماما لإنقاذ المواطنين، وغير حاصلين على شهادة الانقاذ من الاتحاد المصري للغوص والسباحة ، وهو ما يتسبب بشكل كبير في وقوع الكثير من الكوارث والمصائب على الكثير من الشواطىء المصرية .

بالصور.. غرق «كريم وشيرين» يثير أحزان النشطاء.. الزوجان غرقا أمام أعين ابنتيهما.. والدة الزوج صرخت والمنقذ غائب.. مصطفى: المنقذون غير مؤهلين.. ووائل: عادت الأم ثكلى والبنتان يتامى

واثارت واقعة غرق الزوجين المصريين الكثير من ردود الافعال الغاضبة والحزينة على مواقع التواصل الاجتماعي ، وعلق الكثير من رواد فيسبوك وتويتر على تلك الحادثة ، وحمل الكثير من المشاركين المسؤلية على المسؤلين في تلك القرى السياحية التي لا تعير اي اهتمام على الاطلاق لموظفي الانقاذ في تلك القرى ، وهو ما تسبب في غرق الزوجين .

Source

التعليقات