رسالة الطفلة “جنى شوكت” المخطوفة التى أشعلت الفيس بوك و الأجهزة الأمنية تكشف حقيقة الامر
رسالة الطقلة جنى شوكت التى أشعلت الفيس بوك

حقيقة رسالة الطفلة المختفية، أنتشر بشكل كبير عدد من الجرائم فى مصر والتى أصبحت من القضايات التى أعتاد عليها الشعب المصرى وهى قضايا الخطف والاغتصاب وغيرها، والتى انتشرت بصورة كبيرة مؤخرا، على الرغم من الجهود المبذولة من جانب الجهات الأمنية للكشف عن الجناة وتضيق الخناق علي عصابات المتاجرة بالأعضاء البشرية أو تهريب هؤلاء الاطفال للبيع لاثرياء العرب فى الخارج أو الداخل، وعلى نفس السياق شهدت الساعات الماضية حالة من الجدل الكبير وانتشار عدد من الاخبار فور انتشار صورة وتدوينة لصورة ورسالة مكتوبة على عملة عشرة جنيهات ورقة، والتى أثارت هذه الرسالة فزع وغضب كبير من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعى، حيث جاء مدون خلال الصورة المكتوبة من طفلة تستنجد بالشرطة بسبب خطفها.

 حقيقة رسالة جنى شوكت الطفلة المختفية

وبعد أن تدول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك لصورة برسالة مكتوبة على عشرة جنيهات ورقية من طفلة تدعى ” جنى شوكت ” والتى دونت رسالته قائلة ” أنا مخطوفة فى شقة 84 شارع الغريب ميت عقبة شارع عثمان بن عفان برج النور الدور الثالث شقة رقم 6 أنا اسمى جنا شوكت.

"أنا مخطوفة في ميت عقبة".. مصدر يروي رحلة البحث عن فتاة الـ"10 جنيه"

وبهذه الرسالة أشتد الغضب كثير من النشطاء والذين طالبو كافة الاجهزة الامنية مطالبيهم بالتعامل مع الموقف والتاكد من حقيقة الرسالة المتداولة ، وعلى الجانب الاخر تعاملت بالفعل الاجهزة الامنيبة والتى كشف مصدر أتمنى أن الاجهزة الامنية بزوارة الداخلية اتخذت كافة الاجراءت الفورية وتةجهة عدد من المباحث الى العنوان المذكورة على الورقة المالية وبالفحص تبين أن الشقة تملكه سيدة تعمل بإحدى المحاكم ويقيم معها نجلها والذى يدرس فى إحدى الجامعات ولا وجود لبلاغ الاختطاف

حيث أكد عدد من المصادر بوزارة الداخلية أن لايزال البحث ولكن بطريقة موسعة لاستكمال اجراءات التحريات حول تلك الواقعة ومعرفة المتسبب فى تلك الرسالة والهدف منها وحول هذا العنوان المفصل، الذى تبين من الفحص من عدم صحة واقعة الخطف

رسالة الطفلة "جنى شوكت" المخطوفة التى أشعلت الفيس بوك و الأجهزة الأمنية تكشف حقيقة الامر