فرحة عارمة لسائقي التاكسي الأبيض عقب قرار المحكمة ضد “أوبر وكريم” وإلزام الحكومة بتنفيذه فورا
حظر "اوبر وكريم"

أقرت محكمة القضاء الإداري في مجلس الدولة وبرئاسة المستشار بخيت إسماعيل قبل سويعات الموافقة على النظر في الدعوى المقدمة من كل من المدعو علاء محمد وبعض الأفراد، مطالبين بتوقف شركتي “أوبر وكريم” عن نشاطهما وما يمثلهما من العمل على تشغيل السيارات، وقررت وقف كل التطبيقات الإلكترونية من ابلي كشين وبرامج يستخدموها وإحالة الأمر إلى هيئة المفوضين.

تفاصيل حظر عمل شركتي أوبر وكريم” في مصر

كانت الخصومة للدعوى المقدمة رقمها 29020 لعام 71قضائية برئاسة مجلس الوزراء ووزارة الداخلية وايضا النقل والاتصالات والمالية، وبحضور المستشار القانوني للشركتين “اوبر وكريم”، ولقد تضمنت الدعوى قيام الشركتين باستخدام نظام “gbs” وهو ما يخالف قانون المرور، وذلك لأنها تعمل على توصيل الركاب بالأجرة وهو ما يخالف شروط المرور للسيارات المخصصة لهذا.

فرحة سائقي التاكسي الأبيض

كما أن إستمرار العمل لسيارات “أبور وكريم” وما يمثلهما يعمل على خرق ضوابط العمل لسيارات الأجرة وهو ما يعود بالضرر على أصحاب مهنة التاكسي الفعليين، وبعد النطق بالحكم اليوم إنتشرت عبر مواقع التواصل الإجتماعي مقاطع فيديو لسائقي سيارات الأجرة، وقد عبروا عن شدة فرحتهم وسعادتهم من هذا الحكم الإداري، بحظر نشاط شركتي “أوبر وكريم” في مصر.

وبادر سائقي التاكسي الأبيض بتهنئة بعضهم البعض بعد أن غادرو مبنى مجلس الدولة عقب سماعهم الحكم وسط فرحة عارمة بعد أن أقرت محكمة القضاء الإداري بأن الحكومة ملزمة بوقف كافة نشطات شركتي “أوبر وكريم” داخل محافظات مصر.