التخطي إلى المحتوى

وقع انفجار في العاصمة الإدارية الجديدة مساء اليوم الاثنين الموافق الرابع عشر من شهر مايو من عام  2018 وأودى بحياة أربعة أشخاص من العمال الموجودين في العاصمة وإصابة آخرين، وقال اللواء أحمد زكي عابدين، رئيس العاصمة الإدارية الجديدة، في تصريحات صحفية، اليوم الاثنين، أن سبب الانفجار هو لغم أرضي كان مدفون في الصحراء وهو من مخلفات الحروب، واتخذ الأمن المصري الاجراءات اللازمة تجاه الواقعة كما تم فرض كردون أمني حول محيط الحادث، ونقل أحد المصابين إلى مستشفى بدر من أجل تلقي العلاج.

أسماء ضحايا انفجار العاصمة الإدارية الجديدة

وحصل موقع ( نجوم مصرية ) على أسماء الضحايا الأربعة الذين لاقوا حتفهم جراء انفجار اللغم الأرضي في العاصمة الإدارية الجديدة وهم روماني شكري فلة ويبلغ من العمر 31 عامًا، وسمير بخيت عيسى، ويبلغ من العمر ثمانية وثلاثين عاما، وريمون ممدوح ويبلغ من العمر خمسة وثلاثين عامًا، وميلاد ابراهيم، بينما الشخص الذي أصيب بجروح متفرقة في جسمه يدعى نبيل محمد شكري ويبلغ من العمر ثمانية وخمسين عامًا.

نيابة القاهرة الجديدة تتحرى وتصدر تقريرها

ولقد انتقل فريق من نيابة القاهرة الجديدة إلى موقع انفجار اللغم الأرضي في العاصمة الإدارية الجديدة من أجل مباشرة التحريات الخاصة بالواقعة، وإصدار التصاريح الخاصة بجثث العمال الذين راحوا ضحية الحادث الأليم عقب الانتهاء من التشريح وصدور تقارير الطب لاشرعي.

بداية الحادث كانت ببلاغ وصل إلى قسم شرطة التجمع الأول في القاهرة الجديدة بسماع انفجار جسم غريب في محيط العاصمة الإدارية الجديدة وبعدما انتقلت الشرطة إلى مكان الحادث والفحص تبين صحة البلاغ وأن هناك أربعة أشخاص راحوا ضحية الحادث، واصابة آخر من العاملين بأحد الشركات الموجودة في المكان والتي تعمل في العاصمة الادارية الجديدة وتبين أن الأمر عبارة عن لغم أرضي موجود من مخلفات الحرب ولم يتم انفجاره منذ ذلك الحين.

اقرأ أيضًا من الأخبار الساخنة 

 



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.