تعرف على الصفقة الإجرامية للولايات المتحدة الأمريكية في حق مصر وحذر منها الرئيس “السيسي”.. وتوقعتها الصحيفة المصرية وتحدث عنها الرئيس التركي
القدس

تشهد الدولة المصرية العديد من العمليات الإرهابية خلال الأيام الأخيرة وخاصة في سيناء الحبيبة، حيث تستهدف تلك العناصر الإرهابية قوات الشرطة وأفراد القوات المسلحة، بل إنها أصبحت تستهدف المدنين في مشهد خطير، وخاصة بعد استخدامها العنف ضد أحد المساجد في قرية الروضة والذي أسفر عن العديد من الشهداء، وكان آخر استهداف إرهابي كبير كان استهداف مطار العريش بصاروخ ” كونت” روسي الصنع، حيث اشار مصدر أن هذا الصاروخ يكون ملك دول وليس أفراد، وأرجع البعض ومنهم الرئيس التركي ” رجب طيب أردوغان” السبب في الإرهاب بالمنطقة، إلى الاتفاق الذي تم عقده بين داعش في سوريا تحت إشراف الولايات المتحدة الأمريكية.

صفقة  إجرامية للولايات المتحدة  في حق مصر

حيث أنه بعد الهزائم المتتالية لتنظيم الدولة داعش في سوريا والعراق  والذي تحث عنها الكثيرون خلال الفترة الماضية وخاصة المحللون العسكريون والخبراء، حيث أنهم أكدوا أن فلول تنظيم الدولة داعش سوف تتجه لمصر وليبيا، وهذا ما أشار إليه الرئيس ” عبد الفتاح السيسي” في لقائه أثناء الحديث عن حادثة الواحات الأليمة، وخاصة بعد نجاح العمليات ضد تنظيم الدولة بالعراق وسوريا، كما أن بوابة الأهرام قد عرضت المشهد سابقاً من خلال تقرير هام لها عام 2017.

كما أشار الرئيس التركي منذ عدة أسابيع أن عناصر تنظيم الدولة داعش التي سمحت  لها الولايات المتحدة الأمريكية بالخروج الأمن من العراق وسوريا، وخاصة في ” الرقة”، وبدأ بالفعل تنظيم الدولة داعش يتجه إلى مصر، حيث ظهر ذلك جلياً بعد استهداف مطار العريش بعد إجراء تلك الصفقة الإجرامية في حق مصر، وخاصة بعد استخدام صاروخ ” كونت” الخطير، حيث من المتوقع أن العناصر الإرهابية قد حصلت على هذا الصاروخ أثناء تواجدها في سوريا.